قناة اليوم السابع المصورة

بالفيديو.. 4 أسباب تجعل مدن قناة السويس أفضل رحلات شم النسيم

الإسماعيلية محمد عوض - بورسعيد محمد عزام| 4/17/2017 6:30:31 PM

إذا فكرت في إجازة لقضاء عطلة أعياد الربيع وشم النسيم، فالمدن المطلة على قناة السويس، تعتبر اختيارا  مثاليا  لقضاء  يوما واحدا علي الشاطئ أو في الحدائق وتتيح طقوس الاحتفال بشم النسيم فرصة لزائري بورسعيد والإسماعيلية  بالاستمتاع بطقس جديد.

قرب المسافة من العاصمة 

لا تبعد مدينة الإسماعيلية اكثر من 120 كيلو متر  من القاهرة ، ويمكن الوصول إلي  في ساعتين علي  الأكثر ، والوقت  نفسه يتيح الوصول إلي العين السخنة  بالسويس ولكن المسافة  تطول قليلا  إذا  قررت السفر إلي  بورسعيد فالمسافة  تزيد 80 كيلو متر  إضافي بعد مدينة الإسماعيلية.

ولكن عناء قطع  هذه المسافة بالسيارة او القطار، يستحق عيش مغامرة ليلة شم النسيم مع ضمة غنائية علي آلة السمسمية التراثية،  قبل حرق دمي الألمبي بعد منتصف الليل.  

الألمبي

تضيف مدن القناة طقسا خاصا علي شم النسيم بحرق دمي تمثل الظلم والطغيان، في  ليلة غنائية وحفلات تظل حتى الفجر أحيانا، ولكن  حفلا هذا العام تأثرت بحالة الحداد علي شهداء حادث  كنيستي طنطا والإسكندرية حيث ألغت الإسماعيلية حفل خاص لاختيار ملكة جمال الأطفال  الملقب بحفل"  أميرة الفراولة"،  وكرنفال عربات الزهور ، لكن  الحفلات الشعبية لحرق الالمبي استمرت، وأيضا بورسعيد عرضت  دمي الألمبي بدون  حفلات للسمسمية هذا العام.

بحيرة التمساح

تعتبر بحيرة التمساح اختيارا مثاليا لهواة قضاء يوم واحد علي الشاطئ، فقرب الإسماعيلية من مدن الشرقية والقاهرة جعل  معظم زائريها في  شم النسيم من هذه المدن ،  وتأثرت أعداد الزائرين  هذا العام بسبب  احداث الكنيستين،  وقال المستشار أيمن  صبري  رئيس  مجلس إدارة نادي الأسرة، " عدد  رواد النادي  اقل من المعتاد  كل  عام،  اعتقد ان التأثير  بسبب  أحداث الكنيسة،  جعل  اكثر الأخوة المسيحيين  يلغون اجازاتهم".

ويضيف " الساعة الآن الواحدة  ظهرا،  مازال النادي  به أماكن،  في العام الماضي  مثلا، عند الساعة الثانية ظهرا لم يكن  هناك  كرسي  متاح  لشخص إضافي".

اتفق محمد خليل القماش مدير نادي الفيروز،  لن نصل إلي المعدل المعتاد  ليوم شم النسيم هذا العام، لأن الاقبال أقل ، وحتي  إشغالات الشاليهات أقل من 100 %".

وأضاف، " شم النسيم  كان  يعتبر  يوم ذروة الموسم وعدد زواره أكبر من أكثر أيام الصيف ذروة ولكن هذا العام لن  يكون كذلك". 

وقال "  في  المعتاد ان  نستعين بأماكن إضافية للمقاعد وزيادة العاملين بالخدمات المعاونة، لاستقبال أعداد إضافية من الزائرين،  ولكن المقاعد الأساسية لم تكتمل كلها بسبب الحالة الاقتصادية وارتفاع الأسعار ".

وفي  بورسعيد، تزينت  الشواطئ هذا العام ليظهر بشكل جمالي مختلفاً عن الاعوام السابقة بسبب مشروع تطوير الشاطئ الذي  بدأه  ديوان المحافظة من خلال تنظيم مسابقة تقدم لها عشرات الشباب ببورسعيد في اواخر العام الماضي 2016 م ؛ حيث امتلأ الشاطئ بطوله بالمحتفلين بشم النسيم وبدء فصل الربيع .

وظهر شاطئ بورسعيد بشكل جمالي غير مسبوق  حيث تم ادخال الالعاب المائية المختلفة و "البدالات" و " البيتش باجي" علي الشاطئ ، واقيمت ملاعب لكرة القدم وللكرة الطائرة و الألعاب المائية ، وتم تغيير شكل الشماسي والخيم التي يجلس بها المصطافين ، وتغيرت شكل "الكافتيريات" المقامة علي الشاطئ  بشكل مطور يزيد من جاذبية وإقبال المصطافين علي الشاطئ الذي شهد إقبالاً كبيرا ومتزايداً هذا العام .

وعلى شاطئ بورسعيد يقضي الأهالي والمصطافين من المحافظات الأخرى أجازة شم النسيم وتتباين المشاهد ما بين أطفال يلعبون في مياه البحر وعلي الرمال يبنون البيوت وعروس البحر والاشكال المختلفة ، ويركبون الدراجات الهوائية ويقومون باطلاق الطائرات الورقية في السماء ، وهناك عائلات تشوى اللحوم علي الشوايات الصغيرة وتجهز الاكلات المختلفة ، والتي جاء اغلبها "الفسيخ" والرنجا والاسماك المملحة التي اشتهرت بها المحافظة بتناولها هذا اليوم ، والشباب يلعبون كرة القدم خلف الشماسي التي تزينت لاستقبال المحتفلين.


حلوى "منجا أونا"

لا يعرف  كثير من المصريين  لماذا يصنع أهل  بورسعيد والإسماعيلية  حلوي خاصة مخبوزة في شم  النسيم،  وتعد زيارة هذه المدن فرصة لتذوقها.

نقل اهل  بورسعيد  عادة صنع الحلوي المخبوزة في  شم النسيم من إيطاليين كانوا  يسكنون المدينة، واقتبسوا منها  نفس  الاسم  لان  بائعها كان  يمشي في الشوارع  ويصيح  "  منجا  اونا" وتعني " كُل واحدة  بالإيطالية"،  ولكن  اهل الإسماعيلية  يسمونها  " بنبوني ".

وتجهز المنجا أونا او البنبوني، من الدقيق والسمن واللبن، وتسوي في الفرن، وثم تجمل  بالقرفة أو المكسرات، بحسب الأختيار.

 





لا توجد تعليقات على الخبر

اضف تعليق