الثلاثاء، 26 سبتمبر 2017 02:17 ص
قناة اليوم السابع المصورة

بالفيديو..شاهد فى دقيقة.. تطبيقات الموبايل من "التجسس" إلى "الدعارة"

| 6/15/2017 5:35:22 PM

لا تنخدع بكلمة تطبيق "مجانى"، فلا شيئا يقدمه لك العالم مجانا، فأمام كل خدمة تتمتع بها عبر تطبيقات التواصل على الهواتف المحمولة، تدفع ثمنا لها من أمنك وخصوصيتك وحياتك الشخصية.
 
فيس بوك.. رأس الأفعى وإله التجسس
لا يقدم فيس يوك أى شئ بالمجان بل كل ميزة يتمتع بها المستخدم تنازل مقابلها على بياناته وخصوصيته وأسراره، إذ يطلب التطبيق الموافقة على عدد من الصلاحيات التى تشمل الإطلاع على سجل البحث وقراءة بيانات بطاقة الائتمان،والوصول إلى سجل المكالمات والتقويم على الهاتف والكاميرا والمايكروفون والرسائل النصية، والصور ومقاطع الفيديو والملفات والموقع والتحركات بشكل كامل.
 
"واتس آب".. أداة الإرهابيين للتواصل وتمرير المكالمات
نجحت شركة فيس يوك فى استغلال واتس آب لجمع البيانات والمعلومات عن مستخدميه لصالح الإعلانات، كما يحصل التطبيق عند تحميله على أذونات تسمح له بالتجسس على مستخدميه.
 
سناب شات التطبيق الجنسى الأشهر بين الشباب
ارتبط منذ بدايته الأولى بتبادل الرسائل وشرائط الفيديو الجنسية، كما أصبح بمثابة منصة تتيح للمراهقين نشر صورهم العارية، لوجود خاصية التدمير الذاتى التى تحذف الرسائل بعد وقت محدد
 
QQ.. طريق الحكومة الصينية للتجسس
يقوم التطبيق بمسح بيانات المستخدمين وتخزينها دون علمهم،وهذا يعنى أن كل شىء يقوم به الفرد على التطبيق يتم تسجيله لدى الشركة واستخدامه فى أمور غامضة.
 
تطبيق تندر.. سهل الاختراق
بجانب سمعة التطبيق السيئة، واعتباره منصة للتسلية واللقاءات الجنسية العابرة، إلا أن هناك عددا من المخاوف المتعلقة بخصوصية البيانات، إذ يمكن التجسس عليه بكل سهولة وقراءة رسائل المستخدمين ومعرفة مع من يتحدثون ومكان تواجدهم.
 
ياهو ماسنجر.. التطبيق المخترق من الجميع
يعانى هذا التطبيق من تدنى مستوى الأمان، إذ تم اختراق خوادم الشركة أكثر من مرة، وتم تسريب بيانات مئات الملايين من المستخدمين، وبلغ عدد المتضررين فى المرة الأولى 500 مليون مستخدم والمرة الثانية 200 مليون.
 
تطبيق "تانجو".. صاحب السمعة السيئة
يمتلك تطبيق "تانجو" سمعة سيئة بشكل كبير فيما يتعلق بالمحافظة على بيانات المستخدمين، خاصة أنه لا يدعم التشفيرمن النهاية إلى النهاية، مما يتيح لأى شخص التجسس على المستخدمين.
 
تطبيق نيمبز.. محفوف بالمخاطر
يمكن للتطبيق الوصول إلى سجل المكالمات، والملفات على الجهاز مثل الصور أو مقاطع الفيديو أو الملفات الصوتية، أو وحدة التخزين الخارجية للجهاز، وإمكانية استخدام كاميرات الجهاز،والميكروفون.
 
تطبيق «Wechat» متعدد المهام
هو سلاح فى يد الحكومة الصينية لرصد نشاط مواطنيها والتجسس على محادثاتهم ومراقبتهم، خاصة مع حجب الصين لجميع تطبيقات ومواقع التواصل الاجتماعية الشهيرة مثل فيسبوك وتويتر.
 
سكايب.. عين مايكروسوفت ووكالة الأمن القومى الأمريكية
كشف تقرير سابق عن وجود ثغرة بتطبيق سكايب تتيح لأى شخص التجسس المكالمات عبر التطبيق، كما أشارت تسريبات «إدوارد سنودن» إلى تورطه مع وكالة الأمن القومى الأمريكية، فى مشروع بريسم للتجسس على المستخدمين والتنصت على مكالمات الصوت والفيديو.
 
تطبيق «IM+» يتجسس على جميع حساباتك
ويراقب التطبيق أيضًا نشاط المستخدم بشكل عام، ليتعرف على التطبيقات الأكثر استخدامًا، وتاريخ تصفح الإنترنت، والوصول إلى جهات الاتصال الخاصة بك.
"iMessage" سلاح "أبل" للتجسس على مستخدميها حول العالم
يعطى آى ماسج لشركة أبل نافذة للتجسس على حياةالمستخدم ورصد نشاطه على الهاتف بكل سهولة، كما يمكن للشركة التجسس على المستخدم ومعرفة مع من يتحدث المستخدم، ومكانه على وجه التحديد.
 
 
«سجنال».. التطبيق المفضل لمثيرى الشغب
ذكر موقع «ذا انترسبت» الأمريكى العام الماضى أن تطبيق«سجنال» من أهم التطبيقات التى يلجأ إليها أى شخص عند التخطيط لمظاهرة أو الاشتراك بها، كما أنه ينتشر فى البلدان التى تواجه مشكلات أمنية وسياسية.
 
فايبر.. التطبيق المثير للجدل
أثيرت العديد من الشبهات حول تطبيق فايبر، حيث عد من أشهر تطبيقات التراسل الفورى التى تم اتهامها بالتجسس على مستخدميها لصالح إسرائيل
 
 
 
فيس تايم المنقذ لأردوغان 
أطلق عليه منقذ أردوغان لاستخدامه فى مخاطبة شعبه أثناء محاولة الانقلاب عليه
 
 
كما اكتشف باحثون ثغرات جديدة داخل نظام آبل تسمح للهاكرز بالتجسس على المحادثات الخاصة والتنصت على المكالمات.
 





لا توجد تعليقات على الخبر

اضف تعليق