السبت، 16 ديسمبر 2017 09:04 ص
قناة اليوم السابع المصورة

بالفيديو.. نرصد ذبح المواشى بمجزر كفر الشيخ وإجراء الكشف الطبى عليها

كفر الشيخ – محمد سليمان| 6/18/2017 1:06:41 AM

استعدت مجازر كفر الشيخ ونقاط الذبح الـ19 بالمدن والقرى، لعيد الفطر المبارك بأعمال الصيانة، والاطمئنان على توصيل المياه والكهرباء، ووصول المادة الملونة، وتواجد الأختام والسيارات المبردة لنقل اللحوم من المجزر لمعارض البيع، استعدادًا لعيد الفطر المبارك.

ورصدت عدسة "اليوم السابع" عمليات ذبح وسلخ المواشى، بالإضافة لعمليات إجراء الكشف الطبى عليها قبل الذبح، وبعد السلخ وتحميلها فى سيارات بها ثلاجات لمحال الجزارة.

وقال الدكتور نشأت عبد البارى مدير عام مديرية الطب البيطرى بكفر الشيخ، إن مجازر كفر الشيخ بالمدن ونقاط الذبح استعدت لعيد الفطر المبارك بصيانتها، والاطمئنان على توفير كافة متطلبات عمليات الذبح ونقل اللحوم من خلال سيارات مبردة عقب إجراء الكشف البيطرى عليها من خلال الأطباء البيطريين المتواجدين بالمجازر ونقاط الذبح، مؤكدًا على أن كل مدينة من المدن بها مجزر "كفر الشيخ، بيلا، الحامول، بلطيم، برج البرلس، مطوبس، فوه، دسوق، الرياض، قلين، سيدى سالم "، أما نقاط الذبح بالقرى الكبرى بسنهور المدينة، الجريدة، الكوم الطويل، شباس عمير، الجزيرة الخضراء، شباس الشهداء، محلة أبو على".

وأضاف الدكتور عبده الخطيب مدير مجزر كفر الشيخ، أن الأطباء البيطريين يستقبلون المواشى بفحصها لقياس درجة حرارتها وهى 39 درجة للبقرى و38.5 درجة للجاموس، ويتم تأجيل ذبح الماشية، لحين استقرار حالتها، وإن كانت درجة حرارتها أعلى من الدرجات المحددة ويُطلق عليها لفظ "محمومة" فدرجة الحرارة المرتفعة تؤثر على جودة اللحوم، بالإضافة إلى إجراء الكشف الطبى على الرأس والعينين والأسنان واللسان والغشاء المخاطى للفم، وفى حالة وجود قرحات بالفم يؤجل ذبحها، كما يجرى الأطباء الكشف الطبى على القدمين، والجلد ومتابعة حالة الماشية لمعرفة أن كانت تعانى من صرع أو بها أثار عضات كلاب، كما يهتم الأطباء بالكشف الظاهرى قبل الذبح ليكتشفوا إصابة المواشى بأمراض لا تظهر بعد الذبح منها التتنس والصرع، مؤكدًا على أن هناك حالات مرضية تُعدم بسببها الماشية ولايمكن ذبحها .

وقال الخطيب، إنه يُشترط أن يكون وزن الذبيحة 300 كيلو للبقرى، و250 كيلو للجاموسى ومن الممكن أن يكون وزن الذبيحة أقل من المحدد، ولكن يُشترط أن يكون عمرها أكبر من السن القانونى.

وأضاف الدكتور عبدالمنصف حميدة، طبيب بيطرى بالمجزر، أنه يُمنع دخول الإناث وذبحها إلا فى حالتين فقط لتعديها السن القانونى أو لتغيير جميع قواطع الأسنان اللبنية والمستديمة، وتكون خالية من العشار، وفى حالة ذبحها خارج السلخانة، تُعامل معاملة العوراض ويتم إجراء الكشف الطبى على جميع أجزاء الذبيحة، والأحشاء الداخلية " قلب. رئة، كبد، طحال، الأمعاء، الكرشة " للوقف على سبب الذبح خارج المجزر، وإذا ثبت صلاحيتها للاستهلاك الآدمى يتم ختمها بختم المجزر بالإضافة لختم العوراض، وفى حالة إصابة الماشية بالأمراض تُعدم، كما تعدم أجزاء من الذبيحة إذا ثبت إصابتها بالأمراض.

وقالت الدكتورة سمية العوضى، إنه لابد من توعية المواطن بنوعية الأختام حتى يعرف من خلالها على نوعية اللحوم التى يشتريها من الجزار، مؤكدة على أن هناك من الجزارين يستخدم "قولحة الذرة" ويلون باللون الأحمر المقلد لتعطى أشكال حمراء متدرجة وخطوط طويلة، ويظن المشترى بأنها مذبوحة بالمجازر على غير الحقيقية .

وأكدت العضى، على أن الأختام المستخدمة بالمجازر أنواع منها المثلث للحوم ذات الأعمار الكبيرة، والختم المستطيل للحوم ذات الأعمار الصغيرة، كما أن الجمال لها أختام خاصة.

وأضافت العوضى، أن الختم يحتوى على 5 خانات، اسم المحافظة، اسم المجزر، اليوم، العلامة السرى الخاصة باليوم، ونوع الذبيحة "جاموس صغير، جاموس كبير، بقرى صغير، بقرى كبير، جملى كبير، جملى صغير، باستخدام مادة سرية" المادة الملونة "حمراء للحوم البلدى، مشيرة إلى أن المادة ليس لها أثار جانبية، مؤكدة على أن عملية تنظيف المجزر بالمياه وتعقيمها بصفة دورة مستمرة والتخلص من النفايات مخلفات، تأتى عقب الانتهاء من عمليات الذبح.

قال محسن محمد سعد، جزار، إن الأطباء بالمجزر يقدمون كل التسهيلات للجزارين والمترددين على المجازر من المواطنين الراغبين فى ذبح مواشيهم والكشف عليها قبل الذبح، وأثناء السلخ وبعده، مؤكدًا على أن مياه الشرب دائمة الانقطاع من الساعة الثامنة صباحًا وحتى الساعة العاشرة صباحًا دون اهتمام من شركة مياه الشرب والصرف الصحى برغم أن المجزر داخل مدينة كفر الشيخ، مؤكدًا على أن المجزر به أحواض لتخزين المياه وبه خزانات، لكن وجود المياه من الصنابير يكن على أثر أفضل من المياه التى تخزنها إدارة المجزر يوميًا ، مطالبًا اللواء السيد نصر محافظ كفر الشيخ بالتدخل لحل تلك المشكلة.





لا توجد تعليقات على الخبر

اضف تعليق