الإثنين، 11 ديسمبر 2017 01:38 م
قناة اليوم السابع المصورة

بالفيديو.. ركود فى سوق بيع الأدوات المنزلية بدمياط

دمياط - عبده عبد البارى| 6/18/2017 1:50:50 AM

تشتهر قرية "ميت الخولى" التابعة لمركز الزرقا بمحافظة دمياط بتجارة الأدوات المنزلية المستوردة من دول جنوب شرق آسيا، خاصة الصين وماليزيا وتايلاند وتايوان وأندونيسيا، حيث يأتى للقرية تجار وزبائن من مختلف أنحاء الجمهورية.

ويوجد بالقرية قرابة 3 آلاف محل لبيع مستلزمات العرائس من أدوات مائدة وأجهزة كهربائية وتنتشر تلك  المحلات فى كل شارع وحارة وداخل كل منزل بالقرية.

وأقيمت العديد من الشركات الكبرى للاستيراد والتصدير بالقرية وانتشر بالقرية العديد من أصحاب التوكيلات للمنتجات العالمية من الأدوات المنزلية وتتعدى حجم التجارة بالقرية أكثر من 7 مليارات جنيه.

يقول وائل الفار، أحد المستوردين باتت أغلب المحلات وشركات الاستيراد عاجزة عن شراء البضائع وقام عدد كبير منهم بالإغلاق وتسريح ما لديه من عمالة، وخاصة وأن كل المعروضات التى يقبل الناس على شرائها نفذت وكل الموجود هى السلع الراكدة.

وناشد هانى سليم رسالة للمسئولين بضرورة فتح باب الاستيراد مرة أخرى وخاصة للمنتجات التى لا يوجد لها منافس محلى مؤكدا لم يعد حاليا استيراد، مضيفا مئات الشباب، مهددين بالبطالة والتشرد، سيضطروا لتغيير نشاطهم التجارى إلى أى شىء آخر بسبب ركود سوق بيع الأدوات المنزلية، وخاصة وأن كل أبناء القرية أقاموا مشروعات بمدخراتهم، وأقاموا محال عديدة تطورت لشركات كبرى للاستيراد والتصدير تعدت حجم تجارتها أكثر من 7 مليارات جنيه.

وكانت وزارة التجارة والصناعة، أصدرت قرارًا ينص على منع استيراد 23 سلعة من بينها أدوات المائدة وأدوات الطعام والمطبخ وأدوات من زجاج المائدة.

 

 

 





لا توجد تعليقات على الخبر

اضف تعليق