قناة اليوم السابع المصورة

بالفيديو..صيادو بحيرة المنزلة يطالبون بغلق صرف "بحر البقر"

بورسعيد – محمد عزام| 6/18/2017 4:06:59 AM

رصد "اليوم السابع" مطالب صيادوا بحيرة المنزلة تزامناً مع أعمال التطهير والتطوير، والزيارات الميدانية المتتالية من مسئولى الحكومة المصرية كان آخرها زيارة المهندس إبراهيم محلب، مستشار رئيس الجمهورية للمشروعات القومية، والتى تلخصت فى عدم المساس بمنازلهم وأراضيهم إرث أجدادهم منذ عقود عديدة مطالبين بتقنين أوضاعهم.

وقال أسامة على المهدى، أحد صيادوا بحيرة المنزلة من محافظة الدقهلية، إنه لابد من إغلاق صرف "بحر البقر"؛ مطالباً بتقنين الأوضاع بالبحيرة والاستفادة من العائد لهذه التقنينات وتخصيصها لمشروعات قومية.

وأضاف "المهدى" فى لقائه من داخل بحيرة المنزلة مع "اليوم السابع"، أن جميع الصيادين يتمنون تقنين الأوضاع؛ حيث أنهم ولدوا بهذه المنطقة وتربوا فها، ويقومون بتربية الماشية والصيد بها؛ فأصبح هذا مكان رزقهم ومأواهم لعشرات السنين.

وأوضح عبده المتولى، صياد من محافظة الدقهلية، أن مصرف بحر البقر هو السبب الرئيسى فى تلوث بحيرة المنزلة، وعمليات التطهير بدون إغلاقه أو تغيير مساره سيؤدى لاستمرار التلوث كما هو ولن يحدث تطهير.

وأكد "المتولى" خلال لقائه مع "اليوم السابع"، أن الحل فى مياه المصرف هو تنقيتها وتكريرها ليخرج منها سماد للأراضى؛ بالإضافة إلى المساهمة فى عملية التطهير؛ مضيفاً أن ذلك من الممكن أن يتم دون المساس بأراضى الصيادين فى البحيرة.

وأفاد الصياد، أن التلوث بدأ فى بحيرة المنزلة منذ حوالى 10 سنوات، وكان دخل الفرد وقتها ما يقرب من 120 جنيها؛ أما الآن وبعد انتشار التلوث فى البحيرة أصبح دخل الفرد 80 جنيها مع فارق القيمة المصرفية للأموال فى التوقيتين.

 يذكر انه كانت قد شهدت البحيرة عدة زيارات ميدانية خلال الأسبوع الماضى؛ فقد قام اللواء كامل الوزير؛ برفقة اللواء عادل الغضبان محافظ بورسعيد؛ بزيارة يوم الإثنين الماضى؛ كما قام المحافظ وبعض التننفيذين بتفقد البحيرة وبحث مطالب الصيادين بها يوم السبت الماضى.

جدير بالذكر أن بحيرة المنزلة هى إحدى أكبر وأهم البحيرات الطبيعية الداخلية فى مصر وأخصبها وعلى ضفافها 3 محافظات هى (الدقهلية - بورسعيد - دمياط )، وتتصل بقناة السويس من خلال بوغاز يحد بورسعيد من الجنوب ويسمى "قناة الاتصال"، ويصلها بالبحر الأبيض المتوسط بوغازى الجميل.

ويتوفر لها أهم مقومات المربى السمكى الطبيعى لتوافر المواد الغذائية الطبيعية واعتدال المناخ طوال العام وتنتج ما يقرب من 48 % من إنتاج البحيرات الطبيعية وكان لاتصالها بالبحر الأبيض من خلال البواغيز والفتحات التى تسمح بتبادل المياه وتوازنها ودخول وخروج الأسماك ميزة ساعدت على وجود أفخر أنواع الأسماك فى وقت من الأوقات.

وتخللها مشاكل بيئية مثل "القمامة، التلوث المنصب من مصرف بحر البقر، انسداد البواغيز، ونفايات المصانع" أدت إلى إنهيار الثروة السمكية بها فى العقود الأخيرة، وتسببت أعمال الردم فى وصول مساحتها إلى 125 ألف فدان منهم 80 ألف فدان بنطاق محافظة بورسعيد.

 

 





لا توجد تعليقات على الخبر

اضف تعليق