الخميس، 24 أغسطس 2017 10:45 ص
قناة اليوم السابع المصورة

بالفيديو.. تطهير وإزالة التعديات ببحيرة المنزلة

دمياط - عبده عبد البارى| 7/13/2017 6:40:34 PM

تواصل هيئة  الثروة السمكية، أعمال تطهير بحيرة المنزلة، فى المنطقة المحازية للطريق الساحلى الدولى فى المنطقة الواقعة بين قرى العنانية والسيالة وشطا بمحافظة دمياط.

ورصدت عدسة اليوم السابع أعمال تنمية وتطهير البحيرة فى المسطح المائى الواقع بين مصرف محب والسيالة وتل الجصة الآثرى حيث تجرى أعمال التطهير تحت إشراف الهيئة الهندسية للقوات المسلحة.

وقال المهندس ماهر سوريال مدير عام فرع هيئة الثروة السمكية بدمياط لـ"اليوم السابع": أنه جارى حصر اعمال التطهير وإزالة التعديات، مشيرا إلى أن عملية التطهير التي تقودها الهيئة الهندسية للقوات المسلحة وبإشراف كلا من المهندس ابراهيم محلب مستشار  رئيس الجمهورية واللواء كامل الوزير رئيس الهيئة الهندسية للقوات المسلحة مستمرة حتى تحقق أهدافها.

وأكد سوريال أنه سيتم رسم خريطة جديدة للبحيرة  وذلك بعد إزالة هذه التعديات وكذلك تطهير البحيرة من الحشائش النباتية والبوص وورد النيل وجعلها بيئة خصبة للثروة السمكية.

وعبر الصيادون عن سعادتهم الغامرة من اعمال التطهير والتنمية التى أزالت العشرات من التحاويد والسدد مطالبين بالاستمرار فى أعمال التطهير وإزالة التعديات.

وأعرب أحمد العطوى أحد الصيادين عن سعادته باهتمام الرئيس عبد الفتاح السيسى بحل مشكلات البحيرة والتدخل لحمايتهم وإزالة التعديات وتوفير مساحات للصيد الحر، وتكثيف الجهات الأمنية جهودها لاحتواء البحيرة والسيطرة عليها وخاصة بعد أن عادت خصائص المياه بالمناطق التى تم تطهيرها بالبحيرة  إلى طبيعتها من حيث اللون والرائحة فى منطقة مصب مصرف محب والسيالة ومصرف محطة معالجة الصرف بالعنانية  عقب سنوات من التلوث وتغير لون ورائحة المياه ونقص الاوكسجين الناتج عن القاء الصرف الصحى غير المعالج الذى تسبب فى تدهور الثروة السمكية.

وشدد عوض العلمى رئيس النقابة الفرعية للعاملين بالزراعة والرى والصيد بمحافظة دمياط على ضرورة القضاء على كافة أشكال التعديات، المتمثلة فى المزارع السمكية المقاة بالمخالفة والتحاويط والسدد .

و تعتبر بحيرة المنزلة والتى تمتد عبر ثلاث محافظات هى الدقهلية ودمياط وبورسعيد على البحر المتوسط من أهم المصادر الطبيعية لانتاج الأسماك بمصر وتمد المجتمع بحاجته الغذائية من البروتين الحيوانى ويعمل بها نحو 40 ألف صياد وفقا لإحصاءات هيئة الثروة السمكية وتقدر مساحتها بنحو 182 ألف فدان عام 2009 طبقاُ لإحصاءات هيئة الاستشعار عن بعد، ثم تناقصت المساحة بسبب أعمال الردم والتجفيف والتجريف حتى وصلت إلى 120 ألف فدان عام 2014 وذلك طبقاُ لإحصاءات وزارة البيئة بما فيها مساحات الجزر ومناطق الاستزراع السمكي.

يذكر أن الإدارة المركزية للثروة السمكية قررت  تقسيم بحيرة المنزلة لـ3مناطق، بورسعيد والدقهلية ودمياط، على أن تتولى الإدارة الهندسية للقوات المسلحة عملية الإشراف على  إزالة التعديات على المسطح المائى لبحيرة المنزلة، التى تقدر مساحتها بحوالى 120 ألف فدان.





لا توجد تعليقات على الخبر

اضف تعليق