قناة اليوم السابع المصورة

بالفيديو.. الآلاف يشيعون جنازة الشهيد أحمد عبد الفتاح بقنا

قنا – هند المغربى| 8/9/2017 4:10:31 PM

بقلوب غاضبة وحزن خيم على الجميع شّيع الآلاف من أهالي قرية أبو دياب، بمحافظة قنا، جثمان شهيد الشرطة الرائد أحمد عبد الفتاح جمعة الذى استشهد أمس بطلقات نارية أثناء مشاركته في حملة لضبط معسكر للإرهابين بمنطقة جبال أبو تشت بمحافظة قنا.

 وأقيمت جنازة عسكرية لشهيد الشرطة انطلقت من مسجد سيدى عبد الرحيم القنائى، بحضور القيادات الأمنية والتنفيذية بالمحافظة يتقدمهم اللواء علاء محمود العياط مدير أمن قنا، واللواء عبد الحميد الهجان محافظ قنا، والعميد عصام جلال مأمور مركز قنا،والقيادات التنفيذية والشعبية بالمحافظة.

وردد المحتشدون هتافات لا إله إلا الله الشهيد حبيب الله، فى جنة ياشهيد، يا شهيد نام وارتاح حقك مش هيضيع، منددين بالعمل الإرهابي الذى شهدته محافظة قنا، أمس خلال مداهمة أمنية لوكر إرهابى بمركز أبو تشت شمال محافظة قنا.

وقال محمود مصطفى ضابط أمن مركزى أحد أصدقاء الشهيد إن الرائد أحمد جمعة كان ضابط شرطة طيب حسن الخلق، كان فى مقدمة القوات أثناء اقتحام الجبل لضبط معسكر الإرهابين، وكان رحمة الله عليه مطيعا لأوامر قادته، تجده يحرص أن يكون فى الصف الأول أثناء الاشتباك مع العناصر الإجرامية والإرهابية، كان له دور كبير فى الحملات التى شهدتها قرى حمردوم وأبو حزام والحجيرات.

مضيفاً :" مش مصدق والله أنى مش هشوف الرائد أحمد جمعة، أخويا إلى كان دائماً بيحرص على أعطائى التعليمات، الوحيد إلى كان دايماً يقولى لما تنزل عملية قاتل واجتهد لأن رسالتك دى جهاد فى سبيل الله، ولو ربنا كتبلك الشهادة أسرتك هتحزن شوية لكن أنتا هتعيش فى نعيم مدى الحياة.

وقال  النقيب على أحمد ضابط الشرطة وصديق الراحل: "أحمد كان معايا يوم العملية ونزلنا الجبل على بعد 70 كيلو من مركز أبوتشت، وهو قبل وفاته اتصل بأسرته واطمأن على أولاده وهذه علي غير العادة كل يوم بنخرج مأموريات، لكن مكنتش متوقع أنى ده كان آخر يوم لأعز أصدقائى، وبمجرد أن وصلنا منحدر الجبل وقع تبادل إطلاق نار مع الإرهابين، والشهيد أحمد استطاع ضرب 2 من العناصر التكفيرية وعرف يضربه بالنار وفجأة وجدته سقط بجوارى بعد تعرضه لطلقة فى الرأس، اصطحبته لمنطقة إخلاء ورجعت علشان أكل اشتباك والحمد لله قمت بتصفية العنصر الإرهابى مطلق النار على الشهيد أحمد جمعة الهوارى.

أما محمد يوسف النقر ابن عم الشهيد فقال:" أحمد مكنش فى حد فى البلد مش بيحبه، والله لما تتعامل معاه تشعر إنه ضابط شرطة متواضع حدثنى قبل وفاته بيوم، أنا كنت وقتها فى القاهرة، وقالى ادعيلى معانا مأمورية فى الجبل إن شاء الله هرنجع فيها منصورين، هو الوحيد إللى فاز بالمأمورية ودخل الجنة علشان يكون شفيع لينا يوم القيامة، الحزن كبير وهيفضل طول العمر، لكن مفيش حد هينسى الشهيد أحمد جمعة الهوارى، أحنا بلد شهداء وقرية أبو دياب قدمت الكثير من الشهداء لكن أحمد أدخل الحزن منازل القرية بالكامل وربنا يرحمه ويصبرنا على فراقة.

الحديث عن الشهيد خلال الجنازة وبكاء الصغير والكبير لم يتوقف: "محمود إبراهيم أحد جيرانة من منطقة سيدى عمر  بمحافظة قنا، وهو تغلبه دموع البكاء قائلا:" والله لم أعرف أنه ضابط شرطة غير من سنة ونصف على الرغم أنه يقيم فى المنطقة منذ 5سنوات، لأنه كان متواضع جدا ومكنش بيأتى إلى البيت فى سيارة شرطة، أخلاق تغلب على أولاد أهل القرية فى الصعيد حيث الشهامة والكرم، مفيش خدمة قصدته فيها ووجدته تأخر معايا، والله مكنش فى فرح فى الشارع بيتركه وكان بيجامل جميع الناس، ربنا ينتقم من الإرهابين إلى حرمونا من طيبته وحرموا أولاده منه لكن عزاءنا أنه شهيد ينعم فى الجنة إن شاء الله.

ومن جانبه  أكد  اللواء عبد الحميد الهجان محافظ قنا خلال بيان إعلامى على دعم الشعب المصري ومؤسسات الدولة المختلفة لكل الجهود التي تقودها القوات المسلحة والشرطة من أجل القضاء على الإرهاب، مضيفا أن تلك الاعتداءات لن تعوق رجال الأجهزة الأمنية عن تأدية واجبهم الوطني بل تزيدهم عزيمة وإصرار جاء ذلك عقب تشييع جثمان الشهيد أحمد عبد الفتاح قائد قوات الدعم بقطاع الأمن المركزى بمحافظة قنا، حيث أدى اللواء عبد الحميد الهجان محافظ قنا واللواء علاء محمد أحمد مساعد وزير الداخلية مدير أمن قنا والدكتور عباس منصور رئيس جامعة جنوب الوادي  صلاة الجنازة على الشهيد الرائد أحمد عبد الفتاح قائد قوات الدعم بقطاع الأمن المركزى بمحافظة قنا الذي استشهد خلال حملة أمنية لمطاردة عدد من العناصر الإرهابية بالطريق الصحراوي الغربي بالظهير الصحراوي لقرية الكرنك بمركز أبو تشت وذلك عقب  الجنازة العسكرية التى أقيمت لتشييع جثمانة إلى مثواه الأخير.

 جاء ذلك ذلك بحضور اللواء أيمن حلمي مدير المخابرات العامة للمنطقة الجنوبية والعميد حازم أبو الفتوح مدير إدارة الأمن الوطني والعميد وليد محمد المستشار العسكري لمحافظة قنا والعقيد برهان بشره قائد القطاع العسكري بقنا والسادة اعضاء مجلس النواب وعدد من القيادات الأمنية والتنفيذية والشعبية وجمع غفير من أهالي القرية والقرى المجاورة .

 وتابع محافظ قنا عملية دفن جثمان الشهيد بمقابر الأسرة بقرية أبو دياب مركز دشنا ثم قدم واجب العزاء لأسرة الشهيد معربا عن خالص تعازيه داعيا الله أن يتغمده بواسع الرحمة والمغفرة ويسكنه فسيح جناته ويلهم أهله الصبر والسلوان.





لا توجد تعليقات على الخبر

اضف تعليق