السبت، 23 سبتمبر 2017 08:09 م
قناة اليوم السابع المصورة

بالفيديو.. لأول مرة نموذج محاكاة مجلس المحافظين فى الفيوم

الفيوم – رباب الجالي| 8/9/2017 11:25:50 PM

للمرة الأولي شهدت محافظة الفيوم اليوم فعاليات نموذج محاكاة مجلس المحافظين المصري بالفيوم 2017، والذي افتتحه الدكتور جمال سامي محافظ الفيوم بقاعة الاحتفالات الكبري بديوان عام المحافظة وتعقد فعالياته في الفترة من 9 إلى 13 أغسطس الجاري، بالتعاون بين محافظة الفيوم، ومديرية الشباب والرياضة، وفريق التعلم من المستقبل، من أجل توعية الشباب وتدريبهم ليكونوا مؤهلين لمناقشة قضايا مجتمعهم

وحضر الجلسة الافتتاحية  المهندس هانئ محمود وزير التنمية الإدارية السابق، واللواء محمود خليفة مساعد أمين جامعة الدول العربية للشئون العسكرية، والدكتور عاصم مرسي مدير عام الشباب والرياضة بالفيوم، وأحمد سيد ممثل فريق التعلم من المستقبل، وعدد من الشباب والفتيات.

ومن جانبه أكد الدكتور جمال سامي محافظ الفيوم على أن الشباب هم قاطرة التنمية ومستقبل مصر المأمول وأمامهم الفرصة كاملة للتعبير عن أنفسهم في ظل وجود الرئيس عبد الفتاح السيسي رئيس الجمهورية، وأشاد بدور فريق التعلم من المستقبل ودوره فى دمج العديد من الشباب فى العمل العام، وطالبهم بالتأني في اتخاذ القرار وبذل المزيد من الجهد للانتقال بأفكارهم الواعدة إلى حيز التنفيذ، وشدد على الشباب بأن يوحدوا صفوفهم في كيان واحد للمشاركة بفاعلية في انتخابات المحليات القادمة، موضحاً أن الدستور أفسح لهم المجال للمشاركة في صنع القرار حيث منحهم نسبة 25 % من مقاعده للشباب ومثلها للمرأة، كما دعا الشباب للاستفادة من خبرات المتميزين  في كافة المجالات، وأن يكونوا حلقة الوصل بين خبرات السابقين وتطلعاتهم المستقبلية.

وأضاف المحافظ بأن مصر ماضية قدماً نحو التنمية والبناء بسواعد شبابها من خلال التخطيط المنظم والعمل الجاد على أسس علمية، موضحاً أن نموذج محاكاة مجلس المحافظين المصري الذي تعقد فعالياته من 9 : 13 من الشهر الجاري يهدف إلى توعية الشباب وتدريبهم وصقل مهاراتهم وتنمية قدراتهم على مواجهة المشكلات وكيفية حلها، من خلال ورش العمل التي تتضمن التعريف بالجهاز الإداري للدولة، واستراتيجيات الأمن القومي، ودور المجتمع المدني في التنمية، وصلاحيات المحافظين ودورهم، وعلاقة المؤسسات بعضها ببعض، واللامركزية فى الإدارة المحلية، وكيفية مواجهة التعديات على أملاك الدولة، ويحاضر في تلك الورش مجموعة من المتخصصين المتميزين في كافة المجالات.

وقال المهندس هانئ محمود وزير التنمية الإدارية السابق أن هناك فرص واعدة متاحة للشباب لاتخاذ ما يناسبهم من قرارات، مضيفاً بأن كفاءة الحكومات تقاس على محاور الانتاجية والكفاءة والجودة، وأن أى نظام إداري لابد من تقييم تشريعاته وقوانينه وأنظمة العمل به والقدرات البشرية لأفراده ليكون مناسباً والتطورات الحديثة.

ومن جانبه أكد مدير عام الشباب والرياضة بالفيوم بأن الشباب القائمون على تلك الفاعلية من النماذج الواعدة، التى ستحمل على عاتقها مسئولية الوطن مستقبلاً ، كما قدم بالغ شكره لمحافظ الفيوم لرعايته لهذه الفاعلية.

 

 





لا توجد تعليقات على الخبر

اضف تعليق