قناة اليوم السابع المصورة

بالفيديو.. قصة زوجين ناما فى القطار ونسيا النزول فى طنطا فاستفاقا على صرخات الموت فى الإسكندرية

الإسكندرية - هناء أبو العز| 8/12/2017 5:06:11 PM

"إحنا كأننا كنا مخدرين" ، خرجت هذه  الجملة من بين شفاة زوج وزوجة استقرا فى مستشفى جمال عبد الناصر،بعد خروجهما  من حادث تصادم، قطارى الإسكندرية، مصابين بنفس المصور وفى نفس الساق اليمنى، ليعلنا ارتباطهما الشديد حتى فى لحظات مرورهما بالموت.

شفاعة محمد سليمان البالغة من العمر ٥٠ سنة، تحكى لليوم السابع قصة استقلالها القطار بالمخالفة لعادتها هى وزوجها، فقد رغبت فى زيارة شقيقها ، المقيم فى محافظة طنطا دون أن يكون معها بناتها الذين اعتادوا الذهاب معها فى كل مرة، وكانوا قد اعتادوا السفر بسيارتهم الخاصة.

وقالت شفاعه: أول ما استقلينا القطار من القاهرة، لم نشعر بأنفسنا، ونمنا بالطريق ولم ننزل فى محطة طنطا التى كان من المفترض النزول فيها.

وتكمل شفاعة، استيقظت على صوت صراخ، وأصوات تشبه الغرق فى المياه، وصوت زوجى وهو يحضتنى ويطلب منى الشهاده.

وتضيف شفاعه: لن أستقل قطار مرة أخرى، مهما حدث، وقد لا أفكر فى السفر مرة اخرى.

أما على عبد الله زوجها فقال: اللى مكتوب لنا هنشوفه، حتى لو على سرير بيتنا، وهو ماحدث لنا فقد نمنا فى القطار مخدرين، ولم نملك عندما استيقظنا سوى الدعاء.

 

 





لا توجد تعليقات على الخبر

اضف تعليق