الأربعاء، 20 سبتمبر 2017 02:19 ص
قناة اليوم السابع المصورة

بالفيديو.. "وزيرة الاستثمار": تنفيذ 70% من مشروع سحارة مصرف المحسمة أسفل قناتى السويس

الإسماعيلية – عبدالحليم سالم - صبرى غانم| 8/14/2017 3:24:28 AM

تفقدت الدكتورة سحر نصر وزيرة الاستثمار والتعاون الدولى، واللواء يس طاهر محافظ الإسماعيلية سحارة المحسمة التى تعد أضخم سحارة لنقل مياه الرى من غرب الإسماعيلية إلى شرقها أسفل قناة السويس بالقرب من معدية سرابيوم.

تفقدت الوزيرة مراحل إنشاء السحارة التى تشرف على تنفيذها الهيئة الهندسية للقوات المسلحة، تنفذها شركة كونكورد المصرية وتتكلف 1.3 مليار جنيه لخسارة نقل مياه الصرف الزراعى من مصرف المحسمة ومياه الرى النظيفة.

وأعربت الدكتورة سحر نصر على أهمية الانتهاء من السحارة وفق الجدول الزمنى المقرر لها لرى أكثر من 50 ألف فدان شرق قناة السويس وفى شمال ووسط سيناء.

وكان الرئيس عبدالفتاح السيسى قد أعلن عن إنشاء سحارة جديدة لنقل مياه مصرف المحسمة إلى سيناء بدلا من إلقاء المياه الخاصة بالمصرف ببحيرة التمساح، وذلك بعدما تم عرض مشكلة مياه الصرف الخاصة بالمحسمة على الرئيس لمنع تلوث البحيرة. حيث أن مشكلة مياه مصرف المحسمة كان يعانى منها أهالى محافظة الإسماعيلية، وكانت تهدد المصطافين على الشواطئ المطلة على البحيرة، لما تملكه المياه من تلوث بجانب إهدار كميات كبيرة من المياه، التى تصل إلى مليون متر مكعب يوميًا.

وأمر الرئيس وزارة الرى بالاستعانة بمكاتب استشارية على أعلى مستوى، وتمت دراسة الوضع، وبعد البحث تم صدور تقرير يفيد بأن المياه التى تهدر ببحيرة التمساح تقدر بحوالى مليون وربع متر مكعب يوميًا، ومعظم هذه المياه خاصة بالصرف الزراعى، وتقرر الاستعانة بالمياه الخاصة بالمصرف، وعدم نزولها ببحيرة التمساح وتمريرها عبر مسار حتى منطقة سرابيوم، وهناك يتم تمرير المياه عبر السحارة جديدة، التى ستكون موازية لسحارة سرابيوم التى يتم إنشاؤها حاليا لتكون الاثنتين متوازيتين لبعض ومنفصلتين واحدة للمياه العادية، والثانية لمياه المصرف لتعبرا أسفل قناة السويس للاستفادة من مليون مكعب يوميًا من تلك المياه، التى سيتم معالجتها بمحطة معالجة بمنطقة شرق القناة لتكون صالحة لاستخدامها فى أعمال الزراعة ليستفاد منها مايقرب من 50 ألف فدان شرق قناة السويس.

وقالت الوزيرة سحر نصر وزيرة الاستثمار والتعاون الدولى إنه تم الانتهاء من 70%، من أعمال تنفيذ مشروع سحارة المحسمة، أسفل قناة السويس فى الإسماعيلية، والتى بدأ العمل فيها العام الماضى. وتفقدت الوزيرة أعمال المشروع والذى تبلغ استثماراته 46 مليون دولار.

قالت وزيرة الاستثمار والتعاون الدولى خلال زيارتها لسحارة المحسمة بشرق قناة السويس والتى تنقل المياه من غرب قناة السويس إلى شرقها اسفل قناتى السويس القديمة والجديدة بأنها سعيدة بهذه الإنجازات على أرض سيناء وأرض شرق قناة السويس وأضافت الوزيرة خلال تفقدها السحارة بأنها راضية عن نسب تنفيذ الأعمال بالسحارة، وأشارت الوزيرة أن حجم الدعم المخصص لمشروع سحارة المحسمة مايقرب من 46 مليون دولار.

وأكدت الوزيرة أن زيادة الاستثمار المحلى بلغت 25% والاستثمار المالى%26، وأضافت الوزيرة أن تم تنفيذ مايقرب من 70%من سحارة مصرف المحسمة، وأكدت الوزيرة بأن المؤشرات الدولية تؤكد قوة الاقتصاد المصرى، وأشادت الوزيرة بدور الهيئة الهندسية للقوات المسلحة فى تنفيذ المشروعات القومية.

 ومن جانبه أكد اللواء يس طاهر، محافظ الإسماعيلية، أن هذا المشروع مزدوج الفائدة، حيث أنه سيقضى على المياه التى تصب ببحيرة التمساح والمنطقة السياحية بالإسماعيلية من أعلى معدل تلوث كانت تشهده البحيرة وزراعة ما لا يقل عن 50 ألف فدان جديدة لإضافة رقعة زراعية جديدة للإسماعيلية وسيناء بعد معالجة هذه المياه ومرورها شرق القناة.

وعقب زيارة وزيرة الاستثمار ومحافظ الإسماعيلية التفقدية لسحارة المحسمة توجهت الوزيرة والمحافظ للقاء الفريق مميش رئيس هيئة قناة السويس حيث تم استعراض عددا من المشروعات الاستثمارية والقومية التى تقام بمنطقة الهيئة الاقتصادية لقناة السويس واعقبها تم عقد لقاء مغلق للفريق مميش والوزيرة ومحافظ الإسماعيلية.





لا توجد تعليقات على الخبر

اضف تعليق