الأحد، 24 سبتمبر 2017 07:34 م
قناة اليوم السابع المصورة

بالفيديو.. العطش يضرب أكبر قرية بأسوان.. أهالى "كلح الجبل": المياه مقطوعة من بداية الصيف

أسوان – صلاح المسن| 9/12/2017 9:10:51 PM

تشهد قرية كلح الجبل بمركز إدفو شمال غرب محافظة أسوان، انقطاع وضعف متواصل فى مياه الشرب منذ فترة حيث أكد الأهالى أنها قاربت على الثلاثة شهور وكشف الأهالى أن منطقة العقبة بكلح الجبل لم تصل لها المياه منذ عام تقريبا ويعتمدون على توفير احتياجاتهم بواسطة الجراكن من أماكن بعيدة .

وتعد قرية كلح الجبل من أكبر قرى محافظة أسوان من حيث الكثافة السكانية حيث يصل التعداد السكانى لـ 60 ألف نسمة تقريبا .

فيما يوضح بعض الأهالى أن مياه الشرب تصل لبعض المناطق وخاصة بمدخل قرية كلح الجبل  ذات المستوى المنخفض ولكن لا تصل لبقية المناطق المرتفعة وأن نحو  70 % من سكان قرية كلح الجبل بدون مياه شرب .

بداية يقول " محمد عبد المحسن" من أهالى قرية كلح الجبل لـ"اليوم السابع" إن محطة مياه الشرب بعيدة تماماً عن قرية كلح الجبل مما يؤثر على  كفاءة ضخ مياه الشرب فضلا عن أن مياه الشرب  عندما ترد للقرية تكون غير نظيفة وغير صالحة، لافتا إلى أن قرية كلح الجبل بها مشروع صرف صحى فمن المفترض أن تكون به مياه شرب، وأضاف أن قرية كلح الجبل تقع  بالقرب من نهر النيل  حيث يفصلها  عن نهر النيل تقريبا 500متر، وأضاف أنه لا يوجد أى مسئول متابع لهذه المشكلة على الإطلاق

وطالب بإتخاذ إجراءات سريعة لانتظام ضخ مياه الشرب النظيفة لقرية كلح الجبل، مشيرا إلى أن القرية كبيرة من حيث المساحة.

 وتابع "حامد سالم" من أهالى كلح الجبل، أن الأهالى عادوا كما كانوا فى الماضى يحملون المياه على الركايب، مضيفا أنهم رغم ذلك يدفعون فواتير مياه الشرب بانتظام رغم عدم وجود استهلاك .

وقال "عمر فكرى" من أهالى كلح الجبل، أن مشكلة مياه الشرب مشكلة مزمنة والمسئولين بمختلف مستوياتهم  بمركز إدفو ومحافظة أسوان على دراية كاملة بها.

ويشاركه الرأي"محمد على" من أهالى كلح الجبل أن مياه الشرب  فى بقية قرى مركز إدفو منتظمة وصالحة  باستثناء قريتهم كلح الجبل فمياه الشرب  ضعيفة وملوثة ولا تصلح للشرب حد قوله

وأضاف "أحمد حسن" من الأهالى  إلى أن معدلات ضخ المياه من محطة مياه الشرب  إلى شوارع ومنازل قرية  كلح الجبل معدلات ضعيفة وأن الأهالى يعتمدون على ملئ الجراكن بواسطة تكاتك من أقرب مكان به مياه شرب  .





لا توجد تعليقات على الخبر

اضف تعليق