الإثنين، 25 سبتمبر 2017 11:39 ص
قناة اليوم السابع المصورة

بالفيديو..قرية الجزائر بالإسكندرية تنذر المسئولين قبل بدء فصل الشتاء

الإسكندرية – أسماء على بدر| 9/15/2017 1:23:46 PM

على بعد 10 كيلو قبل بوابة الإسكندرية تقع قرى مريوط ومن ضمنهم قرية الجزائر، وفى عام 2015 غرقت القرية بالكامل وغمرت المياه كافة الأراضى الزراعية.

وبعد عاميين من حادث الغرق يرصد " اليوم السابع" استعداد القرية لاستقبال موسم الشتاء بعد استغاثات الأهالى لإنقاذهم من تكرار المأساه بعد انتشار أنباء عن نوات شديدة هذا العام سوف تشهدها مصر وخوفهم من تكرار المشاهد مرة آخرى فى موسم الشتشاء القادم.

ويقول محمد غازى، أحد أهالى القرية أنهم فوجئوا عام 2015 أثناء النوة الشديدة التى شهدها المحافظة غرق القرية بالكامل وارتفاع منسوب المياه فيها لأمتار وغرق الأراضى الزراعية ووصولها فى المنازل وتلف الأجهزة الكهربائية وانقطاع المياه والكهرباء وكافة الخدمات عن القرية ، مشددا على خوفهم من تكرار الكارثة مرة آخرى هذا العام.

بينما قال أحمد واصف، مهندس زراعى وأحد أهالى القرية، أن القرية بلا صرف صحى وتعيش على النظام القديم فى التخلص من الصرف الصحى فى المنازل حيث تلقى فى المصارف العمومية ولا يوجد شبكة كاملة للصرف الصحى .

واضاف أن أعضاء مجلس النواب فى الدائرة وعدوا بتركيب شبكات جديدة فى حالة فوزهم ولكنهم اخلوا بوعودهم للأهالى الذين تقدم عدد كبير منهم بشكاوى رسمية للجهات لاتخاذ إجراءات مشددة لمنع تكرار أزمة الغرق من جديد.

ومن جانبه قال اللواء محمود نافع، رئيس شركة الصرف الصحى ، أن القرى الحدودية مثل قرية الجزائر هناك خطة لتطوير وتركيب شبكات الصرف الصحى ولكنها سوف تستغرق وقتا.

وأضاف فى تصريحات خاصة لـ" اليوم السابع" أن هناك استعدادات فى هذه القرى بسيارات لشفط مياه الأمطار لكى تستوعب كميات الأمطار الكبيرة فى حالة تكرار السيول هذا العام، بالإضافة إلى الاستعدادات بكافة أنحاء المحافظة بإجراءات مشددة قبل بدء فصل الشتاء.

 

 





لا توجد تعليقات على الخبر

اضف تعليق