الأحد، 19 نوفمبر 2017 10:51 ص
قناة اليوم السابع المصورة

بالفيديو.. وزير الثقافة يفتتح ملتقى تفاعل الثقافات الإفريقية الرابع بأسوان

أسوان – عبد الله صلاح – ندى سليم| 11/13/2017 6:21:43 PM

افتتح حلمى النمنم، وزير الثقافة، اليوم الاثنين، الملتقى الدولى لتفاعل الثقافات الإفريقية فى دورته الرابعة بقصر ثقافة أسوان، بحضور محافظ أسوان اللواء مجدى حجازى، والدكتور حاتم ربيع أمين عام المجلس الأعلى للثقافة والشاعر أشرف عامر رئيس الهيئة العامة لقصور الثقافة والدكتور أحمد غلاب رئيس جامعة أسوان.

وشهد الافتتاح عروض نوبية لفرقة أسوان للفنون الشعبية، وافتتاح معرض الفنون التشكيلية والذى يضم 120 عملاً فنياً بمشاركة 50 فناناً، ويستمر لمدة أربعة أيام بقصر ثقافة أسوان بعنوان "الفن التشكيلى المصرى وتفاعل الثقافات الأفريقية"، بجانب معرض الحرف البيئية للمشغولات اليدوية.

وأكد وزير الثقافة، فى تصريحات خاصة لـ"اليوم السابع"، على هامش الافتتاح، أن مصر لن تنقطع عن إفريقيا مهما كانت السياسات، وسيظل التواصل الفكرى والثقافى مستمر، مضيفاً أن مصر حريصة على التواصل الإفريقى، وذلك من خلال إنشاء معهد الدراسات الإفريقية والبحثية والى يعمل بانتظام فى استقبال الطلاب الأفارقة، بالإضافة إلى وجود لجنة الدراسات الإفريقية فى المجلس الاعلى للثقافة، تعمل بدور مهم فى تعارف الشعوب.

وقال الوزير، إن فاعليات الدورة الثالثة للملتقى الدولى لتفاعل الثقافات الإفريقية تمتد لمدة 4 أيام ويشارك فى الملتقى 100 باحث ومفكر وروائى وفنان من 20 دولة إفريقية، من بينها "أوغندا، بروندى، تشاد، تنزانيا، تونس، الجزائر، زيمبابوى، السنغال، السودان، الصومال، الكنغو الديمقراطية، كينيا، المغرب، موروتنيا، نيجيريا، نامبيا".

وأضاف "النمنم" أن الملتقى يتناول موضوعات ومحاور رئيسية منها "الثقافات الكبرى فى القارة والثقافات والفنون الشعبية فى إفريقيا، والطب الشعبى وتأثير وسائل الإعلام والتواصل الاجتماعى على الثقافات الشعبية فى إفريقيا، والمرأة باعتبارها حاملة للثقافات الشعبية فى القارة السمراء.

وفى كلمته، أكد اللواء مجدى حجازى، محافظ أسوان، أن انعقاد هذا الملتقى الهام يأتى تأكيداً على تنفيذ توجيهات الرئيس عبد الفتاح السيسى بإعلان أسوان عاصمة للإقتصاد والثقافة الأفريقية فى ختام المؤتمر الوطنى الثانى للشباب يناير 2017 والذى أنعقد بمدينة أسوان مما يعكس حرص القيادة المصرية على تعزيز أواصر العلاقات بين مصر وأشقائها الأفارقة رسمياً وثقافياً وشعبياً وعلمياً وذلك بعد عودة مصر للحضن الإفريقى من جديد فى ظل رؤية جديدة قوامها التعاون من أجل مصلحة الشعوب ومقاومة التحديات والمخاطر المشتركة.

وأوضح محافظ أسوان، فى كلمته خلال الافتتاح، بأن هذا الملتقى يعتبر من ثمار ومكتسبات الجهود المتواصلة خلال الفترة الماضية بأن تكون أسوان عاصمة للإقتصاد والثقافة الأفريقية ومشتى عالمى من خلال إحتضان وإستضافة كافة الملتقيات والمهرجانات والمؤتمرات المرتبطة بالتعاون ومد جسور التلاحم والتقارب بين الدول والشعوب الأفريقية وخاصة فى  المجال الثقافى والفنى والتراثى وهو الإتجاه الذى تدعمه بكل قوة وزارة الثقافة المصرية بقيادة الكاتب حلمى النمنم.

وأشار اللواء حجازى، إلى أن اللقاء الثقافى الموسع فى أسوان بوابة مصر على أفريقيا يؤكد على أن مصر فى المرحلة الحالية تفتح ذراعيها وقلبها وعقلها لجميع الدول والشعوب الإفريقية وهو الذى تجسد فى أن تكون أسوان محوراً دولياً تجارياً ولوجستياً وسياحياً ومركزاً لتلاقى الثقافات والفنون بين مصر وإفريقيا ولاسيما فى ظل وجود المنافذ النهرية والبرية وأيضاً الشرايين الممتدة من طرق دولية لتربط بين الإسكندرية وكيب تاون بجنوب إفريقيا ، مؤكداً على أن مردود ذلك سيحقق معه الخير والنماء لكافة شعوب القارة السمراء وهو الذى يأتى متواكباً مع حرص المحافظة لإستقبال السياحة الإفريقية ، مع تقديم كافة التسهيلات لإقامة المشروعات الإستثمارية وخاصة أن أسوان إقليم واعد سياحياً وإستثمارياً بتنوع المنتج السياحى وتوافر الثراوت الطبيعية ومصادر الطاقة.





لا توجد تعليقات على الخبر

اضف تعليق