الخميس، 21 يونيو 2018 06:07 م
قناة اليوم السابع المصورة

فيديو .. "أحمد منصور" يتحول من بطل منتخب مصر للصم لكرة القدم إلى بائع فول وفلافل

المنوفية - محمود شاكر| 1/10/2018 11:20:23 AM

ربما لا يتخيل أحد أنه سيقابل بطل من أبطال الكرة الذين حققوا البطولات المختلفة مثل البطل محمد صلاح، والذى يشعر أى إنسان بمجرد مقابلته بالسعادة البالغة لما حققه من إعلاء لأسم مصر فى العديد من المحافل الدولية، وفى هذه المرة تستطيع أن تقابل بطلا رياضيا حصد أكثر من 7 بطولات عالمية لمصر فى كرة القدم يوميا داخل محل فول وفلافل بقرية عزبة الإصلاح التابعة لكفر شبرا زنجى التابعة لمركز الباجور بمحافظة المنوفية، وهو يقوم ببيع الفول والفلافل بعمل باليومية مقابل 40 جنيه يوميا، فى مأساة جديدة وسناريو مظلم لبطل حقق الكثير والكثير لأسم مصر وفى النهاية "بائع فول وفلافل ".

 

 البطل أحمد منصور محمد صاحب الخمسة وثلاثين عامًا، الذى يلعب ضمن فريق منتخب مصر للصم وضعاف السمع، وتمكن هو ورفاقه أن يحققوا العديد من البطولات بالعديد من الدول أصبحت نهايتة الآن بعد أن عاد من البطولات ليبيع الفول والفلافل بقريته مقابل أجر 40 جنيه فى اليوم، فى مأساة حقيقة يطالب من خلالها بحقه فى الحصول على لقمة عيش.

 

انتقلنا إلى مدينة الباجور للذهاب إلى قرية البطل، وخلال طريق ترابى وعبر "التوكتوك" وبطريق أستمر لما يقرب من ربع الساعه من مدينة الباجور وصلنا إلى عزبة الإصلاح التابعة للوحدة المحلية بشبرا زنجى، وبطريق ترابى غير ممهد، وصلنا إلى منزل "أحمد منصور محمد" القديم، والذى كان يعيش به لفترة من الزمن بعد الزواج، فى منزل أشبه بعشة الفراخ ببناء بالطوب اللبن ومرصع بالبوص والأخشاب وقارب على الانهيار، وعندما وجد اشقائه أن المنزل قارب على السقوط على شقيقهم لم يجدوا امامهم إلا أن يقوموا باستئجار شقة ليعيش فيها هو وزوجته.

 

انتقل أحمد إلى الشقة الجديدة هو وزوجتة ليرزقة الله ببنت "حبيبة" عامين ونصف وياسين عام ونصف والذى يعانى من صمم بالأذن ويحتاج إلى زراعة قوقعة، وبلسان متلعثم ونظرة أمل للمستقبل يروى أحمد قصته من بداية لعبة لكرة القدم وحصده للعديد من البطولات ويساعدنا فى توضيح كلامه شقيقة حاتم الاكبر منه والذى يرعاه ويساعده فى الحياة بشكل كبير.

 

ويقول أحمد أنه شارك فى العديد من البطولات منذ بداية لعبة بنادى الحى القبلى بشبين الكوم، منذ أكثر من 20 عاما لينتقل إلى منتخب مصر للصم وضعاف السمع فى عام 2010 ويلعب العديد من البطولات، ويحقق الفوز باسم مصر فى العديد من المشاركات ويحصد العديد من شهادات التقدير والتكريمات المختلفة من الوزارة مرورا بمحافظ المنوفية الذى كرمة ومديرية الشباب والرياضة بالمنوفية.

 

ويقول حاتم منصور، شقيق أحمد، أن شقيقة شارك فى العديد من البطولات منها بطولة بالأردن وحصد فيها الكأس العربية عام 2010، وشارك فى تركيا وحصد المركز الثانى وحصد كاس العالم 2012، وفى بلغاريا من عام 2013 وشارك فى بطولة العالم فى ايطاليا عام 2015، وشارك فى بطولة كاس العالم فى تركيا عام 2017، وفى كينيا 2011، وفى جنوب افريقيا فى عام 2011، ليحصد العديد من البطولات والمدليات البرونزية والذهبية فى مشوار طويل من العطاء باسم مصر.

وتابع حاتم، أن شقيقة بعد تكريمة من وزير الشباب والرياضة، تم وعدة بالحصول على وظيفة وبعد أن جاء الية القرار من المحافظة بالوظيفة فوجىء بأنها " عامل نظافة " فرفضت الأمر ولم أوافق عليه، ولم يجد شقيقى أمامة أى سبيل للحصول على لقمة العيش إلا من خلال العمل فى محل " فول وفلافل " يبدأ العمل من صلاة الفجر يوميا وحتى الواحدة ظهرًا مقابل 40 جنيه حتى يتمكن من الإنفاق على أسرتة المكونة من الزوجة واثنين من الأبناء.

 

وأضاف حاتم أن شقيقة حتى الأن لم يتم تكريمة كما ينبغى ولم يحصد سوى مجموعة من الميداليات وشهادات التقدير فقط، وحتى الان يحتاج إلى إجراء عملية لنجلة المصاب بالصمم ويحتاج إلى زراعة قوقعة بالاضافة إلى أنه فى حاجة إلى وظيفة تحمية وتحمى أسرتة، علاوة على انه حتى الأن يسكن فى شقة بالايجار ولم يتمكن من بناء المنزل الذى كان يعيش فية والذى يشبه العشة.

وأكد حاتم أن شقيقة عندما عادوا بالعديد من البطولات لم يتم الاستقبال لهم كما يتم استقبال أبطال المنتخب مع العلم أنهم هم ايضا يمثلون مصر وحصدوا العديد من البطولات وعلى الرغم من ذلك لم بيتم استقبالهم كما يتم لاستقبال النجوم بالعديد من البطولات، وهم الامر الذى يؤثر بالسلب عليهم ويجعلهم غير قادرين على العطاء.

وأشار حاتم إلى أن حق شقيقة مهضوم وفى حاجة إلى أن ينظر ألية المسئولين بنظرة أفضل وعلى أنه تمكن من تحقيق العديد من البطولات حتى يتمكن من استكمال العطاء لمصر وللمنتخب المصرى.





لا توجد تعليقات على الخبر

اضف تعليق