الإثنين، 25 يونيو 2018 03:17 م
قناة اليوم السابع المصورة

فيديو .. بعد غرقه بالمياه الجوفية.. المحلاوية يرفعون شعار "شمر يلا" لعبور نفق الشون

الغربية – عادل ضرة| 1/10/2018 1:25:00 PM

"شمر يلا" شعار رفعه الآلاف من أبناء مدينة المحلة يوميا للعبور من نفق الشون حتى لا تتسخ ملابسهم من المياه الجوفية التى تغمره المياه الجوفية بشكل كبير.

معاناة حقيقية يعيشها المواطنون يوميا خلال عبورهم للنفق والتى وصفوها برحلة عذاب، وخاصة على كبار السن الذين يعتبر عبور النفق لهم بمثابة عملية مرهقة نظرا لطول السلالم سواء فى الصعود منه أو النزول إليه، ولا يوجد بديلا أمامهم سوى النفق للعبور من ميدان الشون إلى طريق سكة زفتى والعكس، فيضطرون إلى استخدامه.

ورغم إنشاء النفق للقضاء على كوارث موت المواطنين أسفل عجلات القطار التى كانت تحدث بشكل شبه يومى والذى تكلف إنشائه 8 ملايين جنيه، فإن النفق أصبح كارثة تدق ناقوس الخطر، بعد أن شهد حدوث رشح فى الجدران، وخروج مياه منه دون معرفة مصدرها، ونشع المياه بصورة كبيرة أدت إلى غرق النفق وغرق السلالم بصورة كبيرة لا تتوقف ولم يتمكن أحد من المسئولين حتى الآن من تحديد مصدر هذه المياه.

وأثبت النفق فشل المسئولين فى التنفيذ، والذى يظهر واضحا فى تسرب المياه الجوفية من النفق بشكل كبير وحدوث رشح فى الجدران، رغم عدم مرور سوى 10 أشهر على تشغيله.

قال محمد عبد المنعم أحد سكان منطقة الجمهورية خلف نفق الشون، إنه يواجه مشكلة يوميا فى العبور من النفق إلى ميدان الشون، من طول السلالم فى الصعود والنزول، مضيفا أنه كان يعتقد أن النفق سيحل مشكلة عبور شريط السكة الحديد، ولكن أصبح كابوسا يؤرق المواطنين، وخاصة كبار السن والمرضى والمعاقين بسبب طول السلالم والمجهود الذين يبذلوه فى العبور من خلاله.

وأضاف أنه لا بديل عن إعادة فتح سور السكة الحديد مرة أخرى للعبور منه إلى منطقة الجمهورية وسكة زفتى والعكس، وتخفيفا للمجهود عن كبار السن والمعاقين.

ومن جانبه، قال علاء أبو غانم إن النفق يعد إهدارا للمال العام ويجب محاسبة المسئولين عنه، نظرا للمياه الجوفية التى ظهرت فى النفق بعد 10 أشهر من إنشائه، ولم يستدل على مصدرها حتى الآن، ولم يجد لها أحدا من المسئولين حل لمنعها.

وأضاف عبد السلام السايس أنه يضطر إلى التوجه لمنطقة السبع بنات والجمهورية عن طريق الكوبرى السفلى ببنزايون، الأمر الذى يتسبب فى إضاعة الوقت، متسائلا عن سبب عدم إيجاد بديل للنفق، للعبور منه، والاستجابة لشكاوى مئات المواطنين من النفق.

واقترح السايس إنشاء سلم كهربى أعلى نفق السكة الحديد ليسهل على المواطنين وكبار السن استخدامه بدلا من المعاناة المتكررة يوميا فى النفق.

يذكر أن اللواء أحمد ضيف صقر محافظ الغربية، التقى اللواء أركان حرب كامل الوزير مدير الهيئة الهندسية للقوات المسلحة، والمشرف على مشروع نفق الشون بالمحلة الكبرى، فى حفل افتتاح بعض المشروعات القومية، وناقش المحافظ مع الوزير، مشروع نفق الشون، وإيجاد بدائل أخرى للنفق، ككوبرى علوى أو طريق بديل.

فى ذات السياق، تفقد اللواء عبد اللطيف الحناوى نائب مدير الأمن لقطاع المحلة، يرافقه المحاسب أحمد عبد السميع رئيس مدينة المحلة، والمهندس محمد الشرقاوى نائب رئيس المدينة والمهندسة ناريمان خضر نائب رئيس حى ثان المحلة وعدد من المسئولين بالأحياء نفق الشون، لبحث مشكلة النفق والعمل على حلها، حيث أصدر رئيس المدينة توجيهاته للجهات المعنية بضرورة توفير السيارات اللازمة لشفط المياه المتراكمة بالنفق وذلك لتيسير حركة مرور المواطنين.

واستمع نائب مدير الأمن لقطاع المحلة، لشكاوى المواطنين، ورفع مذكرة للواء طارق حسونة مدير أمن الغربية، لعرضها على محافظ الغربية، لتشكيل لجنة من كلية الهندسة جامعة طنطا لفحص مشكلة النفق ومصدر المياه الجوفية.

وشدد رئيس المدينة على توفير عمال نظافة على مدار الـ24  ساعة للقيام بأعمال النظافة داخل النفق، وشفط المياه المتراكمة باستمرار.





لا توجد تعليقات على الخبر

اضف تعليق