الأربعاء، 17 يناير 2018 07:22 ص
قناة اليوم السابع المصورة

فيديو.. وزير المالية: لدينا موارد محدودة ونحاول تقليل عجز الموازنة

كتب محمد شرقاوى| 1/10/2018 11:36:56 PM

قال عمرو الجارحى، وزير المالية، إنه لا يوجد توقيت حالى لرفع أسعار البنزين، ورغم انخفاض أسعار البترول عالميا إلا أنه لا يمكن أن نخفض أسعار البنزين لأن الارتفاع الجديد فى أسعاره جاء من أسعار قليلة للغاية، فمصر كانت من أرخص 3 أو 4 دول فى العالم فيما يتعلق بأسعار البترول.

وأضاف الجارحى، فى حوار لبرنامج "رأى عام" مع الإعلامى عمرو عبد الحميد: "مقصد الرئيس السيسى من تصريحه لوزير النقل بأن عمرو الجارحى مش هيديك فلوس، إنه لازم نفهم مشاكلنا، وإن الخدمة الجيدة يجب أن يقابلها تطوير وتحسين للخدمة، والرئيس يدعو دائمًا للمصارحة مع الشعب بالمشاكل، وتقديم طرق وحلول لمواجهتها".

وتابع الجارحى أن الدولة ورثت مشاكل منذ ثورة يناير، مما أدى إلى الضغط عليها، وتراكم الديون، وعجز الموازنة هو سبب التضخم وارتفاع سعر العملة، ولدينا موارد محدودة وننفق بقدر الإمكان، ونحاول تقليل عجز الموازنة.

وأوضح وزير المالية: "هناك إجراءات تتم بوضع أولويات للدولة، ووضع توجيه للموازنة، بحيث تصرف فى أماكنها السليمة، وللأسف أننا بعد 2011 زودنا الدعم والرواتب وغيرهما دون موارد، مما أدى إلى عجز شديد فى الموازنة، وزيادة التضخم، ولولا المنح التى جاءت فى 2013 لوصل عجز الموازنة لرقم مخيف جدًا".

 وتابع وزير المالية: "إن الحكومة تعاملت مع مشاكل الموازنة بناء على دراسات تتناسب مع وضعنا، ولم ننظر إلى تجارب دول شرق أوروبا فى حل مشاكلهم الاقتصادية، ولم نطبق تجارب أى دولة، لكننا وضعنا خطة لمواجهة أزمتنا، 2002 كان سعر برميل البترول 20 دولارًا، ولم نرفع أسعار الوقود من وقتها على الرغم من زيادته كل عام"، مؤكدًا أن الدولة كانت كأنها ترمى يوميًا 400 مليون جنيه دون فائدة على دعم الوقود، لأنه يذهب للجميع مما ساهم فى خسارة المليارات".

وأوضح أن قطاع الطاقة والكهرباء فى مصر حدث به ثورة لمعالجة السلبيات السابقة، والتشوهات الاقتصادية تتسبب فى وقف فرص الاستثمارات الأجنبية والمحلية.

 

لمزيد من الفيديوهات الإخبارية والرياضية والسياسية والترفيهية زورا قناة فيديو 7 على الرابط التالى..

 

https://www.youtube.com/channel/UCbnJMCY2WSvvGdqWrOjo8oQ?disable_polymer=true





لا توجد تعليقات على الخبر

اضف تعليق