الثلاثاء، 14 أغسطس 2018 08:21 ص
قناة اليوم السابع المصورة

شاهد.. هانى أبوريدة يوضح سوء الفهم حول ودية مصر والكويت

كتب - مروان عصام| 3/14/2018 2:33:36 PM

أكد هانى أبو ريدة، رئيس الاتحاد المصرى لكرة القدم، على متانة العلاقات بين مصر والكويت، معرباً عن اعتزازه الشديد تجاه التعاون المثمر بين الاتحادين المصرى والكويتى طوال السنوات الماضية.

وقال هانى أبو ريدة، فى تصريحات لبرنامج "بين الشوطين" الذى يذاع على قناة الرياضية الكويتية، "نحن فى الاتحاد المصرى نعتز بالتاريخ الطويل من التعاون مع اتحاد الكويت لكرة القدم، وشعب الكويت المحب لمصر، وأود الاعتذار عما إذا كان هناك سوء فهم للتصريحات التى أدليت بها فى المؤتمر الصحفي بشأن منتخب الكويت"، مشيراً إلى أنه كان يسخر من الشاب الذى وجه السؤال، وليس منتخب الكويت الذى سيخوض مباراة ودية أمام مصر فى مايو المقبل ضمن استعدادات "الفراعنة" للمشاركة فى بطولة كأس العالم 2018 فى روسيا.

 

 

وأضاف "أبو ريدة"، أن المسئول دائماً يركز الجمهور مع كل كلمة يقولها، وهذا كان سبب إساءة فهم تصريحاته فى المؤتمر الصحفى، متمنياً أن تخرج مباراة مصر والكويت بصورة جميلة، ويستفيد منها كلا الفريقين، مشيداً بلجنة التسوية المسنود لها إدارة اتحاد كرة القدم الكويتى، وما تقدمه من مجهودات عظيمة من أجل الكرة المصرية، مطالباً الإعلام الكويتى بمساندة هذه اللجنة، التى تحملت المسئولية فى وقت صعب للغاية.

من جانبه، طالب الدكتور مشعل الشاهين الربيع رئيس لجنة التسوية المكلفة بإدارة شئون اتحاد كرة القدم بالكويت وسائل الإعلام بتوخى الحيطة والحذر، فى تناقل أى أخبار تسىء لمنتخب الكويت، واتحاد الكرة الكويتي، مشيراً إلى أنه أجرى اتصالاً هاتفياً بالمهندس هاني أبو ريدة، رئيس اتحاد الكرة المصري، ليستفهم منه عن تصريحاته بالمؤتمر الصحفي، حول ودية مصر والكويت استعداداً لكأس العالم، والتي أثارت جدلاً خلال الساعات الماضية، موضحاً أنه شاهد الفيديو الخاص بتصريحات "أبو ريدة"، ووجد أنه تم توجيه أكثر من مرة سؤالا له حول سبب اختيار منتخب الكويت كطرف لمواجهة منتخب مصر استعداداً لكأس العالم، وأجاب على السؤال هو والمدير الفني لمنتخب مصر، وتصريحه الذي أثار جدلاً لم يكن يقصد به منتخب الكويت، بل كان يقصد به تكرار السؤال نفسه.

وطالب "الشاهين" فى تصريحات للبرنامج ذاته، وسائل الإعلام الكويتية عندما يتم تناقل مثل هذه الأخبار، أن يوضح حقيقتها وينقلها فى سياقها الصحيح، حفاظاً على القيمة الكبيرة لمنتخب الكويت، موضحاً أنهم كمسئولين فى الاتحاد الكويتى حريصون كل الحرص على تحقيق الشفافية ومد الإعلام بالمعلومات الكافية، عن طريق البيانات التي يتم اصدارها للصحف والموقع، ويتم نشرها على موقع الاتحاد وصفحاته على مواقع التواصل الاجتماعي.

وتابع، "أنا من مواليد السبعينات، واعتدت أن منتخب الكويت منتخب بطل، لم أعتد أن أراه يخسر أو يصغر، أما الجيل الحالى فى الجامعة وكذلك الجيل الجديد من اللاعبين يفتقدون هذه الثقافة، ونحن خلال هذه الفترة نحاول أن نواجه منتخبات كبيرة لنظهر الوجه المشرق للمنتخب الكويتى، فعمدنا إلى مقابلة المنتخب المصرى ويؤدى أمامه، ويلعب بثقته في نفسه المعروفة عنه دوماً".

وأضاف إنه يفضل أن يعمل فى صمت، لا سيما أن هذه الفترة وهى فترة حرجة، وربما هذا هو سبب ابتعاده عن الإعلام خلال الفترة الماضية، موجهاً تعازيه لاتحاد الكرة المصري والشعب المصري، في وفاة المغفور له الكابتن سمير زاهر، رئيس اتحاد كرة القدم المصرى الأسبق، وموجهاً الشكر للمهندس هاني أبو ريدة، على تفاعله وتجاوبه بالموافقة على الخروج والتوضيح للإعلام الكويتي حقيقة تصريحاته التي تم تداولها بشأن منتخب الكويت، منوهاً أن مباراة منتخب مصر والكويت، فرصة جيدة ليلتقي الشعبان من جديد، كما أنها فرصة جيدة لأن يرى العالم منتخب الكويت من جديد على الساحة الدولية.

 

 

 

 

 





لا توجد تعليقات على الخبر

اضف تعليق