الثلاثاء، 17 يوليه 2018 01:41 ص
قناة اليوم السابع المصورة

فيديو.."ابن الوز عوام".. أحمد طارق مقرىء ومنشد يحصد الجوائز و ينافس الكبار

الشرقية – إيمان مهنى| 5/17/2018 10:33:40 AM

 اشتهر بلقب "قارئ جامعة الزقازيق" و الصدف وضعته على سلم الشهرة.. الشيخ التهامى يثنى عليه: "هتعقد ناس كتير فى بيوتها"..والقارئ يحلم بالعالمية

 وهبة الله صوت جميل ، و ساعده القدر فى التمكن من قراءة القران و تجويده وحفظة  ، و  النصيب بدل حلمة من الالتحاق بكلية الطب الى قارئ قران ومنشد له مستقبل ، و قادته الصدف الى طريق الشهرة ،  اثنى عليه  الشيخ محمود التهامى بقوله " أنت هتعقد ناس كتير فى بيوتها " ، انه  الطالب احمد طارق الذى اشتهر بـ " قارئ جامعة الزقازيق " ، نظرا لاعتماد الجامعة عليه فى تقديم افتتاحية قرآنية بجميع مناسباتها، والذى ابهر الشخصيات العامة و الوزراء المشاركين فيها.

أبن الوز عوام

التقى اليوم السابع بالقارئ الشاب ، أحمد طارق أحمد عبدالمقصود ، مركز كفر صقر طالب بالفرقة الثانية كلية التمريض ، الذى قال اننى حفيد الشيخ أحمد عبد المقصود وهو من محفظ و قارئ قران ،  و أننى الوحيد فى الأسرة من بين أبناء و أحفاد الشيخ ، الذى استكملت طريقة فى قراءة القران فالجميع اختار لنفسة مهن أخرى .

مؤكد أن تمكنه فى قراءة  القران بدأت منذ الطفولة ، فى كتاب جدة و عمرى 5 سنوات ، وعندما لاحظ الموهبة و حلاوة الصوت ، كرث كل وقته لتنميتها  و تعليمة كيفية القراءة الصحيحة و التجويد  ، فاتم حفظ القران فى عمر 11 سنة ، ولتبدأ  مسيرة كقارئ للقران منذ عمر 9 سنوات فى الصف الرابع الابتدائى .

وعن علاقته بالجد يقول أحمد طارق ،  " الشيخ احمد عبدالمقصود ليس جدى فقد ، فهو معلمى و صديقى و سر نجاحى ،  يوميا  منذ طفولتى أنا هو  لنا ورد  من المغرب للعشاء ، فضلا عن انه دائما التوجيه لى كيفية  اختيار الآيات الكريمة من القران التى تناسب كل مناسبة أشارك فيها ،  وكيفية الظهور بالمظهر اللائق بقارئ القران ، بالإضافة انه  كاتم أسرارى  " .

 

الصدف تقوده دائما الى طريق الشهرة

 لعبت الصدف دور كبير فى حياة أحمد طارق و التى دائما تقوده لطريق  التميز فى مجاله و الشهرة ،  فيقول بدأت فى قراءة القران فى الإذاعة المدرسية ، فى أحدى حفلات المدرسة  التى  حضرتها مديرية الإدارة ، التى أعجبت بصوتى ، و استدعتنى فى اليوم التالى بديوان الإدارة و كرمتنى بشهادة تقدير و مكأفاة مالية ، وفوجئت بعدها باستدعائها  الدائما لى  لقراءة القران فى جميع حفلات الإدارة التعليمية  و حفلات مركز كفر صقر  التى كان يحضرها الشخصيات العامة و النواب و محافظ الشرقية   ، قائلا " كنت طفل عمرة اقل من 10 سنوات ، كان يحملونى للصعود على المسرح " ، ولاقيت استحسان كبير منهم و تم تكريمى بالعديد من شهادات التكريم و الجوائز المالية .

مضيفا فى مرحلة الجامعة ، الصدفة أيضا لعبت دورها معى لثانى مرة ، فكان طموحى الالتحاق بكلية الطب وان أصبح طبيبا وليس قارئ ، ولكنى حصلت مجموع 96.3% ، فتقدمت بتظلم على أمل الحصول 10 درجات هم حقى فى عدد من المواد ، و التحقت بكلية التمريض مؤقتا ، فى أول أيام الدراسة طلب منى احد الأصدقاء الذى كان يعرفنى  بقراءة القران فى حفل استقبال الطلاب بالكلية ، بعد انتهاء الحفل وجدت بعميدة الكلية  و الوكلاء يثنوا على ، و التى رشحتنى لمكتب رئيس الجامعة كقارئ لحفلات الجامعة الرسمية ، ومن هنا بدأت فى كقارئ فى حفلات و مؤتمرات الجامعة و لاقيت تقدير  من العديد من الوزراء و الشخصيات العامة  و الحضور  .

لافتا أن نتيجة التظلم ظهرت بعدها بعدة أشهر و كان مجموعى يؤهلنى بعد إضافة 2.5 لكلية الطب البيطرى ، لكنى رفضت الالتحاق بها،  و لإننى سأسلك مجال قراءة القران وليس الطب .

يكمل لعبت الصدفة دورها للمرة الثالثة ، باكتشاف موهبة الإنشاد  الدينى ، فاخبرنى زميل لى بالكلية أن هناك مسابقة للإنشاد على مستوى الجامعة ، طلب منى التقدم لها ، فترددت كثيرا ، خاصة أننى لم انشد قبل ذلك ولا مرة ، أن المسابقة بها عدد كبير من الطلاب المتميزين فى مجال الإنشاد ، وفى الطريق بالقطار بين كفر صقر و الزقازيق ، قولت أجرب حظى ،  جبت أنشودة على الانترنت عبر الموبايل و بدأت حفظ لحنها ، دخلت المسابقة  تقدمت أنشودة " الحق أن تشتاق إلية " ، وحصلت على المركز الأول على مستوى الجامعة و تأهلت بعدها لعدد من المسابقات فى مجال الإنشاد الدينى من بينهم مسابقة إبداع 5 بوزارة الشباب و الرياضية  وحصلت على المركز الأول ، و نفس المركز حصلت علية  على مستوى الجامعات ، بالإضافة الى عدد كبير من المسابقات ، من بينهما مسابقة به نحيا التى حصلت على المركز و من المقرر أن يتم تكريمى ليلة 27 رمضان .

وتابع الطالب  أما الصدفة الرابعة ، كانت بنشرى مقطع فيديو لى خلال قراءتى للقران على صفحتى على الفيس بوك و جروب " جت فى السوستة " ، الذى حصل على عشرات الآلاف من المشاهدات و دعانى بسببه  أكثر من برنامج بقناة فضائية للقاء و المشاركة فى أمسيات دينية أذعت على الهواء .

 

 

التهامى لطارق " أنت هتقعد ناس  كتير فى بيوتها "

وعن مسابقة إبداع خمسة لوزارة الشباب و الرياضية ، قال قارئ جامعة الزقازيق ،  إننى بعد حصولى أول جامعة الزقازيق تأهلت للمسابقة ، و تفاجئت بان لجنة التحكيم بها كبار المناشدين فى العالم الإسلامى " فطالحة الإنشاد "  ، هم الشيخ محمود  التهامى ،  الشيخ أحمد الكحلاوى ،  الشيخ الدكتور حسام صقر " ،  بالإضافة الى حضور العديد من  المتميزين فى المجال ، كنت واقف على المسرح  فى حالة " ذهول " مش مصدق أنهم قدامى ، عقب انتهائى من الإنشاد تفجئت بالشيخ التهامى يثنى عليا  بقوله  " أنت هتقعد ناس كتبر فى بيوتها "  ، و الدكتور حسام صقر قالى " أنت المفروض تكون من بكرا فى الإذاعة "  ، وأضاف احمد طارق ، بالفعل عرض عليا الإنشاد فى الإذاعة ، لكنى أفضل أن ادخل الإذاعة قارئ للقران و ليس منشدا .

 

 

 

 





لا توجد تعليقات على الخبر

اضف تعليق