السبت، 18 نوفمبر 2017 10:28 ص
قناة اليوم السابع المصورة

بالفيديو.. شاب يحقق حلم 10 عرائس بـ "بوست" على فيس بوك

كتب بهاء نبيل ومنة الله يحيى| 7/13/2017 7:38:17 PM

بدأت مسيرة "الفرح" ببوست على موقع التواصل الاجتماعى فيس بوك،كتبه الشاب العشرينى "أحمد أمين" عضو فريق طلاب  "Ascc for help"فى جامعة مصر الدولية، والذى حول مسار مسابقة إحدى شركات المياه الغازية الكبرى إلى العمل خيرى كبير، حيث اشترك فى مسابقة أطلقتها إحدى شركات المياه الغازية والتى كانت تتطلب جمع حروف بلد من أغطية الزجاجات، على أن يفوز من يستطيع تجميع اسم أى بلد برحلة إليها، وبالفعل فاز أحمد برحلة إلى "سيوة" بعد أن استطاع تجيع حروفها، واعطته الشركة المعلنة للمسابقة تذكرتين سفر وفقاً لشروط المسابقة، فأعلن "أمين" فى "بوست" على حسابه على الفيس بوك، تبرعه بالرحلة لعروسين من غير القادرين من أجل مساعدتهما فى قضاء شهر العسل، هذا البوست الذى وصل لتحقيق أحلام 10 عرايس، ومساعدتهم خطوة بخطوة حتى يوم الزفاف.

عقب نشر أحمد للبوست تهافتت العديد من الشركات العالمية منها والمحلية على المشاركة فى هذا العمل الخيرى ليتحول من مجرد رحلة لإسعاد عروسين إلى تحقيق حلم 10 عرائس من حيث تجهيز المنزل وإعدادت حفل الزفاف من فستان وقاعة فخمة وميكب أرتيست ورحلات للسفر، الأمر الذى عكس لنا كمية الخير الموجودة فى مصر.

تبرع أحد الفنادق فى التجمع الخامس بقاعة كبيرة من أجل إقامة فرح جماعى لـ 10 عرائس بها، هذا الحفل الذى أقيم يوم الأربعاء الموافق 13 يوليو 2017، كما تبرعت عدد من الشركات الكبرى لإتمام فرحة تلك العرسان، من خلال تحملهم لكافة تكاليف الزواج بداية من الستائر والسجاد والغسالات والثلاجات والسخانات، وفساتين الفرح والميك أب والتصوير، بالإضافة إلى 10 رحلات لسفر كل عروسان من أجل قضاء شهر العسل على أن تكون شاملة مصاريف الإقامة والطيران.

كانت الإعلامية "ريم ماجد"، أبرز الحضور الموجودين بـ "الفرح"، لتشارك العرسان فرحتهم، بالغناء تعبيراً عن مدى فرحتها وسعادتها بهم، لتكتمل الصورة التى اشتركوا فيها جميعاً من أجل إتمام تلك الفرحة العارمة التى كانت تعلو وجوه "العرسان"، تلك التى رصدتها اليوم السابع، وقد أعرب الكثير منهم عن فرحته من خلال "دموع الفرح".

 عبر أحد العرسان لليوم السابع عن فرحته قائلاً: "أنا فرحتى متتوصفش، مكنتش مصدق أن مصر فيها خير، لحد موصلت لحلم حياتى"، ومنهم من عبر عن فرحته بالرقص مع أهله وأصدقائه، وسط عدد كبير من أهالى العرسان، والطلاب القائمين على "الفرح"، الذين شاركوا جميعاً فى إتمام تلك الفرحة الكبيرة، حتى انتهى بفرح كأفراح "ألف ليلية وليلة".

واختتم أحمد أمين وأشرقت ناصر رئيسة فريق طلاب "Ascc for help" كلامهما لليوم السابع بالتعبير عن مدى فرحتهما وشعورهما بالفخر، بعد أن استطاعا تحقيق أحلام 10 عرائس، وتحدثا عن مدى شعورهما بالمفاجأة بسبب تهافت المصريين والشركات على فعل الخير، مشيرين لاستعدادهم الكبير لقضاء بقية حياتهما فى خدمة العمل الخيرى، قائلين: "اللى يجرب يشوف فرحة الناس دى، لا يمكن يفكر ميكملش فى الخير"، وقال أمين: "أنا اتعلمت إن الدنيا فيها خير كتير، واتعلمت استحمل غيرى فى زنقته عشان ربنا أعلم باللى هو فيه، وإن جملة من جد وجد حقيقية مش خيال، وأهم حاجة شوفتها بعينى إن مافيش فرحة قد فرحة أى عريس بتلبسه بدلته عشان أخيراً هيتجوز."





لا توجد تعليقات على الخبر

اضف تعليق