الأربعاء، 23 مايو 2018 03:05 م
قناة اليوم السابع المصورة

فيديو جديد للكلب ببلاوى بطل مذبحة فيلا الرحاب

كتبت إسراء عبد القادر| 5/15/2018 3:57:04 PM

 

صوت نباحه المتكرر جلب رجال الأمن الإدارى من بعيد، وبعد البحث فى محيط الفيلا اكتشفوا الجريمة التى تسببت فى مقتل 4 أفراد من أسرة واحدة بداخل فيلا الرحاب، "ببلاوى"، كلب "دوبر مان"، بعد أن كان سببًا رئيسيًا فى كشف الجريمة الغامضة، إلا أنه يعانى من الآن.

 

فبعد أن كان مدللًا لدى سكان الفيلا ببيوت خشبية كبيرة، وطعام يقدم له بإنتظام، أصبح مرتعًا الآن للحشرات، والقوارض التى لا تجد أى مقاومة منه، فخلف السور الحديدى للفيلا يقف"ببلاوى" مربوطًا ليلًا ونهارًا،  لا يمتلك سوى بعض الطعام الذى يجلبه إليه بعض من السكان المحيطين بالفيلا.

 

حالة من الدهشة انتابت بعض الجيران المحيطين بالفيلا، والذين أبدوا مناشدتهم بضرورة الاهتمام بالكلب من جانب الجهات المسئولة، أو إيداعه كلية الشرطة حتى انتهاء التحقيقات وإعادته لأحد من ذوى الأسرة ، خاصة أنه من الأنواع الفخمة لكلاب الحراسة.

 

 

"الكلب كان مدلل، والأسرة مش قاصين ودانه ولا ديله، ودة دليل على إنه كان صاحبهم مش مجرد كلب للحراسة ولا للتباهى"، كلمات قالتها إحدى الجيران عن الكلب، والتى تحرص على وضع الطعام له خلسة كل يوم بالرغم من أن ذلك منافيًا للقانون، وضد التعليمات الأمنية.

 

بينما عبر بعض أهالى المنطقة عن دهشتهم من التحفظ الغير مبرر عن الكلب قائلين" لو ليه دور فى القضية موافقين يفضل محبوس كدة!!".

 

تبدل الحال به بعد رغد العيش والتدلل لدى أفراد الأسرة، وأصبح ينبح ليل نهار على أفراد الأمن والحراسة الذين يقفون حول الفيلا، وهو ما يتطلب نظرة بعين الرحمة له فى هذا الوضع.

 

 

لمزيد من الفيديوهات الإخبارية والرياضية والسياسية والترفيهية زورا قناة فيديو 7 على الرابط التالى..

 

https://www.youtube.com/channel/UCbnJMCY2WSvvGdqWrOjo8oQ?disable_polymer=true

 





لا توجد تعليقات على الخبر

اضف تعليق