الخميس، 16 أغسطس 2018 07:50 ص
قناة اليوم السابع المصورة

فيديو.. دى مش صابونة دى شمعة.. ده مش طوب دى علبة مناديل.. شباب يحولون الذكريات لمنتجات مبتكرة

كتب:أسامة طلعت| 7/17/2018 1:30:00 PM

حفناوى وشناوى أصدقاء منذ الدراسة الثانوية قاموا بعمل مشروع يستخدمون به كل ما مر علينا فى حياتنا إبتداء من قالب الطوب الأحمر الذى تحول على أيديهم لعلبة مناديل أنيقة ثم علامة التاكس الشهيرة مروراً "للأجرة" والتى حولوها بدورهم إلى مقلمة.

ويستمر خيط الذكريات ليصل للأثقال فوزن الكيلو يتحول بطريقة مذهلة إلى شمعة معطرة مثلها كصابونة نابولسى شاهين القديمة الشهيرة التى أصبح دورها فى هذا المشروع عبارة عن شمعة معطرة، ويتحول غطاء مجارى الصرف الصحى إلى حاملة أكواب.

بهذه الأفكار التى قد تبدو بسيطة بداء الشباب مشروعهم الذى بداء ينموا على الرغم من حداثته فهذه الأفكار تداعب الجميع وهو ما جعل للمشروع شعبية على مواقع التواصل الإجتماعى فقط بسبب فكرة قاموا بتنفيذها ولم يتوقوفوا أمام فكرة العمل الحكومى.

 لمزيد من الفيديوهات الإخبارية والرياضية والسياسية والترفيهية زورا قناة فيديو 7 على الرابط التالى..

 

https://www.youtube.com/channel/UCbnJMCY2WSvvGdqWrOjo8oQ?disable_polymer=true





لا توجد تعليقات على الخبر

اضف تعليق