قناة اليوم السابع المصورة

بالفيديو.. مؤتمر القبائل العربية بالشرقية يؤيد الدستور والسيسى للرئاسة

الشرقية – حمدى عبد العظيم| 1/8/2014 7:48:52 PM

 أعلن مؤتمر القبائل العربية بمحافظة الشرقية، اليوم، تأييده لترشح الفريق أول عبد الفتاح السيسى، نائب رئيس الوزراء وزير الدفاع لرئاسة الجمهورية، إضافة إلى تأييد القبائل وحشدهم بـ"نعم" للدستور الجديد، وقال السفير محمد العرابى، وزير الخارجية الأسبق، إن مصر بخير وإن القادم هو خطى ثابتة وتبشر بالنصر إن شاء الله.

 وأضاف "العرابى": الدستور سوف يحصل على أكثر من نسبة 70%، وإنه عندما ننجح فى الدستور نكون قد نجحنا فى خارطة المستقبل، ويكون بمثابة قفل أفواه العالم الخارجى الذى يدعم جماعات الإرهاب داخل مصر.

 وأكمل وسط هتافات ضخمة: لأول مرة فى تاريخ الحياة السياسية أن شعب مصر يطلب من أحد أبنائه الترشح لرئاسته، والشعب المصرى أثبت للعالم أجمع فى 30 يونيو، أنه صاحب إرادة وقادر على تنفيذ إرادته، واستطرد "العرابى": "إن المصريين سوف يشمرون عن سواعدهم لاجتياز مرحلة التحدى، وإن الدستور اهتم بشكل خاص بالإنسان المصرى منذ الولادة وحتى وصوله لسن الشيخوخة، وبالتالى سوف نؤيد الدستور لتكون مصرنا واحة للاستقرار وواحة للتنمية والتقدم".

 ومن جانبه قال الدكتور سعيد عبد العزيز، محافظ الشرقية، الذى انضم لمنصة مؤتمر القبائل العربية "إن الشرقية ضحت بالغالى والنفيس من أبنائها، فقد استشهد العديد من أبنائها منذ قديم الزمان، وما زالت تعطى من أبنائها الشرفاء شهداء للوطن الغالى، فأنا يوميا أشارك فى تشييع جنازة خيرة أبناء المحافظة والذين يستشهدون على أيدى جماعات الإرهاب الأسود".

 وأضاف المحافظ أن الشعب المصرى لن يسمح لأية مؤامرة أن تفتت مصر وأن هذا المؤتمر للقبائل العربية يؤكد أن هناك نسيجا وطنيا عظيما، ودعا المحافظ الأهالى إلى الحضور يومى 14 و15 لاحتفال وطنى لإعادة بناء الوطن وبداية الطريق، وتابع "إن الشعب المصرى والشرقية خاصة هى صاحبة العادات الجميلة ومعهم القبائل العربية"، واستطرد "إن اللجان مؤمنة والمقار، وإن القوات المسلحة والشرطة قادرة على حفظ الأمن يومى الاستفتاء، وتم وضع خطة محكمة من قبل الأمن والأمان بكم أنتم يا شعب الشرقية لأنكم نسيج الوطن".

 وطمأن المحافظ الأهالى وطالبهم بالخروج للتصويت، مؤكداً أنه سيؤمن كل من يخرج منذ خروجه وحتى عودته لمنزله، وفى نهاية كلمته طالب المحافظ الحضور أن يرددوا نشيد بلادى بلادى بلادى لكى حبى وفؤادى، وأكد القمص مرقص يوسف، نيابة عن نيافة الأنبا مطران الشرقية، أن مصر محفوظة بأنبيائها ولأن المسيح قال "مبارك لشعب مصر"، وأضاف أن المسيحيين والمسلمين فداء لمصر، وسيكون يوما الاستفتاء على الدستور عرسا ديمقراطيا.

 وقال القمص مرقص يوسف، فى بداية حديثه، إن السيسى سيرى ما يقر عينه من المصريين وأضاف: أنا لا أقول مثل الآخرين الفريق أول عبد الفتاح السيسى، ولكنى سأقول الرئيس المصرى عبد الفتاح السيسى.. ثم طالب الجميع بـأن يخرجوا ليقولوا نعم للدستور، ونعم للهوية المصرية التى حاولت جماعات الإرهاب أن تشوهها لولا وقفة أبنائها المخلصين.

 وطالب العقيد هشام الشعينى، منسق عام مجلس شورى القبائل العربية، الرئيس عدلى منصور أن يعلن الانتخابات الرئاسية أولاً، قبل البرلمانية، وقال "متأكد أن الفريق السيسى يسمع للشعب ويلبى طلبه ونحن سننزل للشارع ولن نغادره إلا بموافقة السيسى للترشح لرئاسة مصر".

 وأضاف الشعينى "اليوم أتينا إلى الشرقية من شتى محافظات الشرقية لنقول للجميع إن القبائل العربية على قلب رجل واحد، وإن يومى الاستفتاء ستحشد القبائل العربية له وتحميه، لأن الاستفتاء بمثابة تحدٍ لأبناء مصر الشرفاء".

 وقال عطية عليوة الطحاوى، شيخ مشايخ القبائل العربية فى تصريح لـ"اليوم السابع"، إن عقد اجتماع المجلس الأعلى لشورى القبائل العربية والعائلات وعواقل العرب بكل محافظات مصر فى المؤتمر الشعبى الكبير، الذى عقد بمسقط رأسه بقرية الدببة، جاء من منطلق الوقوف يدا واحدة فى هذا الوقت العصيب الذى تمر به البلاد لنقول نعم للدستور، ولإجهاض كل المحاولات والمخططات الشيطانية من قبل الجماعة الإرهابية لوقف خارطة الطريق، ووضع العراقيل أمام العرس الذى سنعيشه يومى 14 و15 يناير.

 وأضاف الطحاوى "إنهم سيردون الجميل للفريق عبد الفتاح السيسى الذى أنقذ مصر وشعبها، مسلمين وأقباطا، من تنفيذ مخططهم لتخريب الوطن ونشر الفوضى والحروب الأهلية بين أبناء الأمة، وإنهم سيدافعون بدمائهم من أجل أن تمر الانتخابات بخير، وسيواجهون عنف الإخوان بالعنف وسيشكلون لجانا شعبية لحماية اللجان ومساعدة القوات المسلحة والشرطة فى عملية التأمين".

 وأكد الطحاوى أنهم لم يعطوا أصواتهم من قبل لرئيس الجماعة الإرهابية أو فى انتخاباتهم البرلمانية لأنهم خونة وعملاء لدول خارجية لا تريد خير للوطن، وأنهم سينقلون الناخبين من منازلهم وحقولهم إلى لجان الاستفتاء.

 وقالت الدكتورة حياة عبدون، عضو مجلس الشعب الأسبق المذيعة بالتلفزيون المصرى، إن الشرقية ستخرج عن بكرة أبيها يومى الاستفتاء على الدستور للتصويت بنعم، كى نثبت للعالم أجمع أن الفريق عبد الفتاح السيسى عندما انحاز لرغبة الشعب المصرى فى 30 يونيو لم يكن تعاطفا، ولكن جاءت مع رغبة كل المصريين، ومنهم أبناء المؤسسة العسكرية.

 وأضافت حياة عبدون أن الشرقية ستثبت للعالم أجمع أنها ترفض حكم الإخوان الذى مزق مصر، وترفض زعم الإخوان أن الشرقية محافظة إخوانية، وتثبت أيضا أن أهالى الشرقية لم يصوتوا لمرسى بالشكل الذى روج له جماعة الإخوان الإرهابية، وأنها ستحصل على أعلى الأصوات بنعم للدستور على باقى محافظات مصر.

 وقال اللواء مصطفى باز، نائب وزير الداخلية السابق أمين مساعد جبهة مصر بلدى، إن اللواء أحمد جمال الدين، وزير الداخلية السابق، تمت إقالته لأنه وقف فى وجه الطغيان وقال لا، وإنه تمت إقالته لمواقفه الوطنية الجادة ووقوفه فى وجه نظام الإخوان الإرهابى، وإن ما حدث فى 30 يونيو لم يكن انقلابا، بل ثورة شعب وإرادة أمة، وما حدث يوم 30 يونيو لم يكن قرارا من الفريق عبد الفتاح السيسى بل قرار أمة، وإلهاما من الله تعالى لحفظ هذا الوطن.



لا توجد تعليقات على الخبر

اضف تعليق


لا يفوتك

تقارير خاصة

بالفيديو.. استقرار أسعار الذهب فى مصر.. وعيار 21 يسجل 467 جنيهاً

استقرت أسعار الذهب فى مصر اليوم، الأحد، ليسجل عيار 21 مبلغ 467 جنيهاً.

تقارير خاصة

بالفيديو.. حظك اليوم.. برج السرطان:اكتئابك سيقل تدريجيا

برج الجوزاء يتوقع علماء الفلك لمواليد برج الجوزاء ان هذه الفترة ستتلقى مكافأة مالية ستجعلك تسد جزء كبير من ديونك .

تقارير خاصة

بالفيديو.. تعرف على أسعار العملات أمام الجنيه اليوم الأحد 25-9-2016

وفقا لآحدث البيانات الصادرة عن البنك الأهلى، اليوم الأحد 25-9-2016، ينشر "اليوم السابع" أسعار العملات الأجنبية والعربية

تقارير خاصة

بالفيديو.. اختلافهم رحمة.. هل الألتراس مخربين أم مشجعين

تختلف وجهات النظر فى آراء معينة من إنسان لإنسان، لكن تظل العقيدة فى أن يكون "اختلافهم رحمة" من أجل الوصول لمجتمع أفضل ودولة تخطو بخطوات ثابتة نحو التقدم.

الأكثر مشاهدة